ندوة عن استخدامات زيت النخيل الماليزى فى صناعة الحلوى بدمياط

محافظ دمياط اللواء محمد فليفل

محافظ دمياط اللواء محمد فليفل

عقد بعد ظهر امس الاثنين، بمكتبة مصر العامة بدمياط ندوة عن زيت النخيل الماليزى واستخداماته فى صناعة الحلوى بدمياط، وذلك بالتعاون بين السفارة الماليزية بمصر والغرفة التجارية فى دمياط.
حضر الندوة اللواء محمد على فليفل، محافظ دمياط، ومحمد فخر الدين عبد المعطى، سفير ماليزيا فى مصر، وأحمد الزينة، رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بدمياط، وممثلو المكتب التجارى فى مصر وأصحاب مصانع ومحلات صناعة الحلوى بدمياط. 
أكد السفير الماليزى أنه لأول مرة تعقد ندوة عن صناعة زيت النخيل فى محافظات مصر وخاصة دمياط، حيث تهدف إلى تزويد المشاركين فى التعرف على أحدث تطورات الصناعة، مضيفا أن مصر تستورد مليون ونصف طن من زيت النحيل الماليزى وهو الزيت الذى يتم استخدامه فى صناعة السمن النباتى وزيت الطهى والصابون.

وأكد فخر الدين أن هذه الصناعة استطاعت أن تفرض نفسها فى ماليزيا خلال 5 عقود حيث بلغت 87 % من إجمالى مجال الإنتاج لماليزيا فى عام 2010، وأن حجم الصادرات بلغ 20.3 مليون طن وساهمت هذه الصناعة فى دفع عجلة الإنتاج والتنمية فى ماليزيا.
وأضاف فخر الدين أن الحكومة الماليزية تهدف إلى تحسين الإنتاج وتحسين السلالات الإنتاجية وإتاحة الفرصة للباحثين لتعزيز السلالات، وإضافة خصائص جيدة لإنتاج الأعلاف والوقود الحيوى.
وقال اللواء محمد فليفل، محافظ دمياط، إننا ننظر بكل اهتمام إلى دولة ماليزيا ونأمل فى تحقيق تعاون مثمر بين البدين، مشيرا إلى أنه تم مناقشه السفير الماليزى فى التنسيق للتوسع فى تصدير الأثاث الدمياطى إلى ماليزيا وفتح مجالات أوسع للاستفادة من زيت النخيل فى الصناعات الدمياطية.

مقالات ذات صلة