ما غذاء الطفل المريض بالكبد الدهنى؟

الكبد الدهنى ينتج عن نقص البروتين عند الأطفال وذلك لعدم احتواء غذاء الطفل على البروتين الكافى

الكبد الدهنى ينتج عن نقص البروتين عند الأطفال وذلك لعدم احتواء غذاء الطفل على البروتين الكافى

تسأل قارئة: طفلى مصاب بالكبد الدهنى الناتج عن نقص البروتين، وأريد أن أعرف ما الغذاء المناسب له؟

تجيب على السؤال الدكتورة أمينة عبد المطلب، استشارى التغذية الإكلينيكة بالمعهد القومى للتغذية سابقا والمتخصصة فى التغذية العلاجية لمرضى الكبد قائلة: “على الأم المصاب ابنها بهذا المرض أن تتلقى تعليمات التغذية العلاجية لطفلها من الطبيب الخاص به ومسئول تغذية متخصص، حيث تقدر حالة كل طفل حسب حالته الصحية”.

وتوجد إرشادات غذائية لعلاج مرض الكبد الدهنى الناتج عن نقص البروتين فى الأطفال والذى يحدث نتيجة عدم احتواء غذاء الطفل على البروتين الكافى، وكذلك إصابة الأطفال بالنزلات المعدية أو الأمراض التى تفقد الطفل شهيته مثل نزلات البرد واحتقان اللوزتين أو فى حالات إصابة الطفل بأمراض الكلى، حيث يفقد الطفل كمية من البروتينات فى البول.

والعلاج يبدأ بتشجيع الأمهات على إتمام الرضاعة الطبيعية، وخاصة الرضاعة المطلقة بدون تدخلات لمدة ستة أشهر على الأقل، حيث إن لبن الأم يحتوى على كل المغذيات الطبيعية اللازمة لمرحلة الرضاعة، وإعطاء الطفل كمية كافية من البروتين اللازم للنمو من مصادر حيوانية مثل البيض واللبن والطيور واللحوم، وأيضا من مصادر النباتية مثل العدس والفول والحمص والحبوب، مع مراعاة أنه عند خلط الحبوب والبقول فى الوجبة الواحدة فإنه بذلك ترفع القيمة الغذائية للوجبة والقيمة الحيوية للبروتين النباتى مثل الخبز مع الفول.

مقالات ذات صلة