المنطقة الصناعية بدمياط الجديدة تحتاج للعمالة

المنطقة الصناعية بدمياط الجديدة تحتاج للعمالة

المنطقة الصناعية بدمياط الجديدة تحتاج للعمالة

أدلي المهندس محمد قصير الديل نائب رئيس جمعية المستثمرين بدمياط بتصريح يوم امس الأربعاء أكد فيه أن محافظة دمياط تحتاج إلى عمالة كثيرة فى التخصصات كافة، مشيرا إلى استعداد المستثمرين لتدريب العمالة على المهن المطلوبة والمختلفة. حيث أكد على إن العقبة التى تواجه المستثمرين فى دمياط حاليا تتمثل فى نقص العمالة، وأن هناك بعض المصانع لا تعطى إنتاجها بالكامل نتيجة هذا النقص، موضحا أن المنطقة الصناعية لا تتبع هيئة المجتمعات العمرانية بل تتبع هيئة التنمية الصناعية، ما يسبب لها الكثير من المشكلات.

وحث الشباب بالعمل فى المنطقة الصناعية، لافتا إلى أنها تعانى من نقص الحماية المدنية، ما يؤدى إلى تعرضها للعديد من الحرائق التى تسفر عن خسائر هائلة، مشيرا إلى أن الدفاع المدنى فى دمياط الجديدة غير قادر على مواجهة تلك الحرائق التى تتعرض لها المنطقة.

يشار إلى أن المنطقة الصناعية بدمياط تقع على مساحة 545 فدانا، وبها 883 مشروعا، منها 450 مشروعا منتجا، و50 مشروعا جاهزا للعمل، ويعمل بها 35 ألف عامل، ما بين إدارى وفنى وعامل، كما يوجد بها 15 نوعا من الأنشطة، ما بين أثاث وصناعات غذائية وأخشاب وأدوية وصناعات بلاستيكية وكيماويات ومواد بناء ورخام.

وتضم 112 ورشة للشباب، وتحتاج جميع هذه الأنشطة إلى أيد عاملة كثيرة، والمنطقة الصناعية بدمياط الجديدة من المناطق التى تتمتع بشهرة جيدة وإنتاج متميز، ويصدر جزء من إنتاجها إلى الخارج.

 

 

 

مقالات ذات صلة