لقاء منبر الجزيرة مع الأميرة ديانا الدمياطية

الاميرة ديانا الدمياطية

الاميرة ديانا الدمياطية

مؤلفة اغانى .. وممثلة .. وكاتبة قصة .. وناقدة ادبية اسمها نجوى النجيرى اما الاسم الفنى فهو الأميرة ديانا، هى من  ابناء مدينة دمياط ، انتقلت الى العمل فى القاهرة منذ 6سنوات فقط  ، لفتت الأنظار بشدة فى الفترة الأخيرة ، فقد ظهرت فى عدة مسلسلات فى شهر رمضان ، منها نص انا نص هى مع عبلة كامل ومحمد وفيق ، وأزمة سكر مع احمد عيد ، والفوريجى مع احمد آدم ، وسامحنى يازمن ، والعتبة الحمرا مع عزت أبو عوف ومى كساب ، وانتهت من تصويرالجزء الثانى  من مسلسل الدالى وتقوم فيه بدور زوجة سامى عبد الحليم (ابو داليا ) أيضا اشتركت مع حمادة هلال فى كليب دينى أذيع اول أيام العيد على قناة الفجر ، والكليب دينى معبر تقوم فيه بدور أم مصرية أصيلة .

والأميرة ديانا مؤلفة قصة وشعر واغانى ، تربت على طاولة نادى الأدب فى قصر ثقافة دمياط ، ولها مجموعة قصصية باسم دوائر ظلى ، وهى تدور حول المرأة ومشاكلها منذ الطفولة الى الشيخوخة ، وكتبت عدة اغانى منها مقدمة فيلم (مغامرات نفوط ) وهو إنتاج ضخم لإحدى الشركات الكويتية ، وهو من المسلسلات التى تصور بطريقة الجرافيك،   وتحت الطبع ديوان شعرى ينتظر دوره فى النشرسيصدر باسمها الاصلى  نجوى النجيرى  ، والأميرة ديانا كانت ضيفة على عدة برامج أهمها برنامج صباح الخير يامصر قبل رمضان بأيام قليلة.

وكان (لمنبر الجزيرة) هذا اللقاء معها

* من اطلق عليك اسم الاميرة ديانا ولماذا ؟

** كان اول لقاء لى مع المخرج محمد كمال فى الكاميرا الخفية لعبت فيها ادوار سورية ولبنانية وخرجت منه كلمة ( اميرة ديانا ياولاد ) لاننى اشبهها كثيرا ، ومن يومها اطلق على هذا اللقب .

* ماهى المصاعب التى واجهتك فى القاهرة كامراة تسلك طريق الفن

** هو بالطبع طريق صعب وليس سهلا ولكنه بوجود الموهبة تسهل الصعوبة

* بداياتك فى دمياط هل كانت سهلة كامراة جميلة تمارس الادب والفن ؟

** كانت اصعب مرحلة فى حياتى فلكى اخرج وأمارس موهبتى الأدبية فى كتابة الشعر والقصة ، كنت اضطر ان ارتدى النقاب لكى اسير فى الشارع واخرج لنادى الأدب ، فكنت ممنوعة من ان أمارس هذه الهواية التى اعشقها ، فالكتابة هى عشقى الأول والأخير ومهما كانت مسئولياتى وانشغالى الفنى ،  لااستطيع ان اتخلى عن الكتابة ابدا ، فالقلم هو صديقى الأول والأخير ، وكنت اضطر ان ارتدى النقاب حتى استطيع ان أمارس هذه الهواية ، فقد كان من حولى يلجمون لسانى ويحاولون منعى من الكتابة ، وكانوا يقولون ان على عفريت يلقى على كلمات الشعر المنظومة ولكن كان قلبى ينبض ويصرخ ، بوجود بصيرة فوق بصر ماحولهم ، وكان الناس  ينظرون لى بعيون عادية ولكنى كنت اقوى بصيرة .

* نشرت بعض الصحف انك فى مرحلة تجهيز لبعض الاغانى ، لاحدى القنوات الدينية  ، ماهى هذه الاعمال ؟

** فعلا انا انتهيت من كتابة اغنية (قلب صغير) وكلماتها تقول

شفت طفل بيتامل ابوه وهو بيصلى قال سبحان الله

وملايكة الوف بتطوف حواليه قال     ماشاء الله

رفع ايده للسما وكبر  وقال يارب مش هقدر

اطول السما واشكر       ربى جل علاه

لكن عندى قلب صغير وطير من الفجر يستغفر

لحب كبير مايتقدر لكل خلق الله

لما شفت ابويا بيصلى قلت سبحان الله . وانتهيت من اغنية اخرى ستذاع فى رمضان القادم ان شاء الله وتقول كلماتها

رمضان ياعريس زينة وفوانيس ودعاء وحديث فوق المنبر

فوق الشبابيك مرصوص اباليك اسم الله عليك جاى متعطر

صوت التسابيح نور التراويح واضح وصريح صلى وكبر

جالك رمضان اقرا القرآن تعلى وتكبر .

وهناك فيلم مغامرات نفوط ، والاسم تصغير لمادة النفط

* لك اغنية مؤثرة اسمها يابا انا ماشية هل لها معنى واقعى فى حياتك ؟

** بالطبع لها مغزى فى حياتى فعندما خرجت من دمياط اعانى من مراراة الملامة لما انا فيه ولم يشعر بى احد ، فكتبتها وانا ابكى ، وكان كل من يسمعها منى يبكى وكلماتها تقول .

يابا انا ماشية مش راجعة لك تانى

والدنيا دى قاسية والحسرة واخدانى

وف قلبى نار والعة بتهب فى كيانى

شفت فى عنيك دمعة بتقوللى ارجعى تانى

قول يابا واتكلم

ده الظلم بيعلم هبكى واتالم ومش راجعة لك تانى

* ماهو ارتباطك بدمياط وباهلك ؟

** ارتباطى وثيق ببلدى دمياط بالطبع ، فانا أحب اهلى وأحب بلدى ، وكل اجازاتى اقضيها فى دمياط ، وها أنا الآن فيها اقضى اجازتى مع العائلة ،  فقد تربيت فيها وتعلمت فيها ولى فيها صداقات حميمة وجيدة ، فكل الأدباء والاديبات اصدقائى ، واحضر معهم مؤتمراتهم ، فانا بنت أصل ولا انكر اصولى ابدا ، وانا لن اصل الى شيئ الا برضا اهل بلدى اولا واخيرا .

*ماهى طموحاتك القادمة ؟

**كل إنسان له طموحه الخاص والذى يسعى بكامل جهده ان يحققه، فانا اتمنى ان أغزو العالم الغربى بأغنية لى ، لها رسالة إنسانية وسامية ، كما أريد ان اكتب فيلم كل أبطاله ملائكة والحدث هو الأخلاق .

* لماذا كل افكارك تحمل طابع الجنون ؟

** الفنون جنون ، وكل فنان او كاتب عنده لسعة جنون ، والفيلم الذي أريده هو لسعة جنون مقبولة ونفتقده ولا نستطيع تنفيذه على الواقع ، ولكن ليس هناك مستحيل .

* من هو الشاعرالذى تأثرت به ؟

* * تاثرت بثلاثة شعراء فى حياتى اولهم الشاعر الكبير أمل دنقل ، وثانيهم عمنا صلاح جاهين ، وثالثهم صلاح عبد الصبور.

* رسالة لمن توجهيها ؟

** اوجه رسالة الى العالم العربى بان تهتموا بالمواهب مهما كان عمرها ، ففكرة بسيطة ربما تقلب الموازين وتغير وجه العالم العربى ، فعندنا احمد زويل ، والمؤلف الروائى الطيب صالح ، وكان عندنا يوسف ادريس ونجيب محفوظ ، اما النداء الاخير رفقا بالقوارير ، فليس كل من هو مغلف ناضج ، وليس كل من هو ظاهر معطب

منقوووووووووووووول..

مقالات ذات صلة

15 تعليق

  1. محمد عبدالمنعم
    24 ديسمبر 2010 في 1:36 م

    بحكم قيادتي للثقافة في دمياط لأكثر من ربع قرن لم أشرف بمعرفة الأسستاذة نجوي ولكني أذكر أديبات كثيرات كن يخطون خطواتهن الأولي في مكتبة قصر الثقافة وعلي طاولة نادي الأدب أذكر منهن الدكتورة عزة بدر الشاعرة والصحفية بمجلة صباح الخير والقاصة زينب مصطفي وهالة المغلاوي وغيرهن ولم أذكر مطلقا أنهن احتجن للحجاب أو النقاب للاستمرار في ممارسة هوايتهن كما قالت الأستاذة نجوي وأذكر ما هو أكثر من ذلك أن الأديبة عفت بركات وهي أستاذة فاضلة بالتربية والتعليم انضمت أيضا إلي فرقة دمياط المسرحية وقامت ببطولة عدة أعمال مسرحية واشتركت أيضا بالتمثيل في نادي المسرح ومع هذا كانت محط احترام الجميع

  2. ahmedmazher
    24 ديسمبر 2010 في 9:53 ص

    اخص بالشكر الكاتبه والفنانه ندي التي برزت لنا موضوع الاديبه والشاعره والفناه الاميرة ديانا وربنا يوفقك يااميرة ديانا ويوفق الكاتبه المحترمة التي اهدتنا الموضوع الشيق وشكراا … دكتور / احمد مظهر

  3. يوسف عز
    24 ديسمبر 2010 في 12:47 ص

    ما شاء الله موضوع قيم جدا

  4. م نبيل الحفناوى 0127135868
    23 ديسمبر 2010 في 10:47 ص

    والله بافرح جدا اول ما اشوف نماذج مشرفه من ابناء بلدى دمياط والاميره ديانا قمر دمياط القادم فى سماء القاهرة وانا متابع مشوارها من زمان وارجو لها التوفيق واتمنى ابنيلها فيلا جميله فى مدينه دمياط الجديدة تلقيق بجمالها وسلامى للاخت ندى

  5. ندى
    23 ديسمبر 2010 في 10:12 ص

    نورتنا يا فنان ,سعدنا كتير بوجودك معنا وبتعليقاتك ونتمنى لك كل التوفيق ..

  6. ندى
    23 ديسمبر 2010 في 10:01 ص

    تهنئة قلبية للاميرة ديانا من موقع دمياط وبنقولها الف الف مبروووووك ودايما فى انتظار ابدعاتك ..

  7. ahmedmazher
    23 ديسمبر 2010 في 12:41 ص

    وعلي المنتدي الخاص زمن الفن الجميل roana.montadamoslim.com
    اخر شئ اتمني ان ترسلي اخر قصيده علي
    ي اميلي mazherahmed6255@yahoo.com

  8. ahmedmazher
    23 ديسمبر 2010 في 12:35 ص

    اهنأك يااميرة علي الخطوة الجميله واتمني لكي التوفيق علي طول وصدقيني انا فاكر كلامك وقصائدك التي كانت تشجو وجداني وفكري وعلمتيني وعلمتي الدنيا نلها معني الحب فصيده القدر _ حب الخيال _ المطر والثلج _ دمياط العشق والجمال كل هده من اشعارك وقصائدك وياريت نشوف ونقرأ اخر قصيده وحشنا قلمك وابتسامتك التي تعودنا عليها ….. احمدمظهر

  9. ahmedmazher
    23 ديسمبر 2010 في 12:26 ص

    اولا انا اهنأ الليدي ديانا لانها فعلا تستحق اللقب وفعلا جميله وتشبه الاميرة ديانا مؤلفه جميله وتكتب كلام من الواقع وانا شخصيا لحنت لها اغنيه كانت بعنوان القدر وربنا يوفقها الي مافيه الخير ….. الفنان والملحن بدار الاوبرا المصريه احمدمظهر

  10. sayed
    22 ديسمبر 2010 في 3:09 م

    شكرا لكاتبة الموضوع الشيق والاحظ وجه تشابه مع كتابات شوق
    تحياتي
    سمسم