20 مليون خسائر حريق شركة أودا بالصناعية بدمياط

تعرضت المنطقة الصناعية بمدينة دمياط الجديدة الى حادث مؤلم أمس حيث تعرض المبنى الإدارى لشركة (أودا) الألمانية الى حريث هائل مما ادى الى حرق المبنى بالكامل بما فيه من محتويات بالإضافة إلى مكاتب المهندسين.وقد قدرت الخسارة تقريبا بنحو 20 مليون جنيه وذلك حسب تقدير المحاسب رأفت سرحان

وقد عقد اللواء محمد على فليفل، محافظ دمياط اجتماعا عاجلا للجنة الأزمات لبحث تداعيات حريق مصنع (موبكو) بالمنطقة الحرة، والتى أسفرت عن إصابة أربعة أفراد إضافة إلى تضرر مبانى المهندسين والمبنى الإدارى.

وتم خلال الاجتماع الاتفاق على الالتزام بالتعهدات التى تمت بين الشركة والمجتمع المدنى، والالتزام بقرارات اللجنة العلمية، وقيام الشركة بإعداد خطة زمنية لتوفيق أوضاعها، وتكليف الشركة بمنع الاحتكاك بين الموظفين من السنانية وأهالى السنانية.
كما تم التأكيد على ضرورة مخاطبة وزارة البيئة لتكليف اللجنة العلمية بالمعاينة والمتابعة، وتكليف مدير الأمن بفرض هيبة الدولة والقانون وإحالة المخالف للنيابة فورا.

مقالات ذات صلة