وقفة الصيادين لإقالة رئيس الهيئة العامة للثروة السمكية

وقفة الصيادين لإقالة رئيس الهيئة العامة للثروة السمكية

وقفة الصيادين لإقالة رئيس الهيئة العامة للثروة السمكية

احتشد امس الأحد عشرات الصيادين وأصحاب المزارع السمكية العاملين فى بحيرة المنزلة أمام إدارة الثروة السمكية فرع دمياط، احتجاجا على نفوق الأسماك داخل المزارع بسبب ارتفاع نسبة التلوث داخل البحيرة، وإغلاق البواغيز وفتحات تجديد المياه داخل البحيرة، وكذلك عدم توافر حفارات تطهير البحيرة، مما أدى إلى ارتفاع نسبة الملوحة وانعدام الأكسجين بالمياه ونفوق كميات كبيرة من الأسماك داخل البحيرة وبالمزارع السمكية الواقعة على طول مجرى البحيرة، كما أبدى المحتشدون اعتراضهم على تعنت الهيئة معهم والوقوف ضدهم فى كافة القرارات، وخاصة قرارات الإيجارات الخاص بالمزارع السمكية.

وطالب الصيادون وأصحاب المزارع بسرعة إقالة رئيس الهيئة العامة للثروة السمكية المهندس محمد فتحى عثمان، واعتبره المحتشدون أنه أحد فلول النظام السابق لأنه كان عضوا بالحزب الوطنى، وإقالة فرج الجبالى مدير “الثروة السمكية” بدمياط، وإنشاء لجنة محايدة لتقدير القيمة الإيجارية للمزارع، واستثناء المزارع الواقعة على طول بحيرة المنزلة من قانون الإيجارات والمزايدات، وإنشاء مركز للبحوث بدمياط من أجل حل مشاكل التلوث وكذلك تطهير البواغيز وإنشاء وزارة للثروة السمكية.

كما طالب الصيادون هيئة الثروة السمكية بإقامة دعوى قضائية على لهيئة العامة للصرف الصحى تلزمها بتطهير البحيرة بسبب إلقاء مخلفات الصرف الصحى لعدد 5 قرى تضم 160 ألف نسمة تلقى مخلفاتها بالبحيرة مباشرة.

مقالات ذات صلة

2 تعليقان

  1. five
    31 أكتوبر 2011 في 8:29 ص

    يمكنك سيدى الفاضل أن تساعدنا فى الكشف عن تلك العصابة لو لديك أى معلومات …

  2. البلطينى
    30 أكتوبر 2011 في 1:03 م

    الهيئه العمه للثروه السمكيه
    مكونه من عصابه نظام مبارك