وقفة احتجاجية لأهالى الوسطانى للقصاص لمقتل أحد شبابها

وقفة احتجاجية لأهالى الوسطانى للقصاص لمقتل أحد شبابها

وقفة احتجاجية لأهالى الوسطانى للقصاص لمقتل أحد شبابها

شهدت قرية الوسطانى حادث أليم حيث قتل الشاب أمير عبد الهادى أحد أبناء القرية، البالغ من العمر 19 سنة ويعمل سائق توك توك، والذى قتل على أيدى مجهولين منذ عدة أيام بعد استدراجه إلى مركز شربين بمحافظة الدقهلية. حيث قام مجهولون بطعن الشاب عدة طعنات نافذة فى القلب والرأس حتى فارق الحياة فى محاولة لسرقة التوك توك الخاص به.

وقد نظم عدد من أهالى قرية الوسطانى التابعة لمركز كفر سعد أمس وقفة احتجاجية أمام نقطة شرطة القرية للمطالبة بالقصاص .

حيث اتهم أهله وذويه أحد أبناء القرية ويدعى .ا.ع شقى والمعروف بتعدد اتهاماته فى عدة بلاغات، حيث طالب أهالى القرية بسرعة ضبط الجناة والقصاص منهم، وتم إخطار مديرية أمن دمياط، حيث أمر العميد عفيفى النجار مدير إدارة البحث الجنائى بسرعة ضبط بعض المشتبه فيهم ومن يتهمهم الأهالى بارتكاب الواقعة لكشف غموض الحادث.

مقالات ذات صلة