وفاة ربة منزل بموقد كيروسين

وفاة ربة منزل بموقد كيروسين

وفاة ربة منزل بموقد كيروسين

ربة منزل إعتادت على الإعتناء بأسرتها وإعداد الطعام وخلافه لتوفير حياة هادئة مستقرة لأسرتها ، فإشتعلت أثناء قيامها بإشعال موقد كيروسين وفقدت حياتها فى التو

ورد بلاغ الى الرائد محمد سرحان رئيس مباحث قسم ثانى شرطة دمياط من مستشفى التخصصى بوصول زينب س خ ب 63 سنة  ربة منزل ومقيمة بالشهابية دائرة القسم ومصابة بحروق من الدرجة الأولى والثانية بنسبة 50 % بالوجه والرقبة والصدر والبطن والذراعين وتوفيت عقب وصولها المستشفى .

انتقل على الفور فريق البحث الجنائى من الرائد محمد سرحان رئيس مباحث القسم ومعاونة النقيب مصطفى الشربينى لإجراء التحريات اللازمة حول الواقعة ، وبسؤال نجليها السيد س س ح 36 سنة نجار وشقيقته رضا 35 سنة ربة منزل ومقيمان بذات الناحية قررا أنه أثناء قيام والدتهما بإشعال موقد كيروسين أمتدت النيران الى ملابسها مما أدى الى إصابتها التى اودت بحياتها ولم يتهما أحد .

وقد ورد تقرير مفتش الصحة والذى يفيد ان سبب الوفاة هبوط بالدورة الدموية والقلب نتيجة الحروق ، ولا توجد أى شبهة جنائية ، وبالعرض على النيابة كلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى حول الواقعة وظروفها وملابساتها ، وتحرر عن الواقعة المحضر رقم 79 عوارض قسم ثانى لسنة 2010 ، وقررت النيابة التصريح بدفن الجثة لدى ذويها .

مقالات ذات صلة