ورش الأثاث فى دمياط يهددون بالاعتصام بسبب ارتفاع اسعار الخامات

اثاث دمياط

اثاث دمياط

أكثر من خمسة آلاف ورشة صغيرة من أصحاب الحرف المختلفة والمرتبطة بصناعة الاثاث فى دمياط يهددون بأنهم سوف يلجأون للاحتجاج في حالة لم تتدخل الجهات المسئولة في حل مشكلاتهم بعد أن زاد سعر طن الزان 200 جنيه بسبب فارق سعر العملة، والتي ترتب عليها خسارة فادحة ووقف حالهم.
وقال السيد الشركبالي، أحد أصحاب الورش أن جشع التجار وراء التحكم في السوق ، بينما اتهم إبراهيم منصور الغرفة التجارية بأنها وراء غلاء الأسعار لوجود أغلب رجال الأعمال في مجلس إدارتها وقد قام أحمد الشعراوي أحد المرشحين في انتخابات الغرفة السابقة بحملة توقيعات لحل مجلس إدارة الغرفة التجارية.
وناشد أصحاب الورش الصغيرة محافظ دمياط التدخل لوضع حل لغلاء الخامات التي قد تؤثر على أصحاب الورش الصغيرة فقط، بينما تصب هذه الأسعار فى مصلحة أصحاب المصانع الكبيرة لكونهم يتحكمون في السوقين المحلية والعالمية.
وأكد هشام شنشن أحد أصحاب الورش أنه في حالة تجاهل مطالبهم سيتوجهون إلى القنوات الشرعية لتحقيق مطالبهم.
جدير بالذكر أن دمياط تعتمد اعتمادا كليا علي مهنة الموبيليا حيث إنها أكبر المحافظات بالشرق الأوسط لصناعة الاثاث.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. رشدى
    10 مارس 2011 في 12:35 م

    ونرجوا من الحكومه دراسه كيفيه عمل اسواق خارجيه لتنميه الصناعه