هبت نسمات الجنزورى على مدينة السرو بدمياط

هبت نسمات الجنزورى على مدينة السرو بدمياط

هبت نسمات الجنزورى على مدينة السرو بدمياط

هبت نسمات الدكتور الجنزورى رئيس الوزراء على انتخابات مصر لمجلس الشعب 2011وملأ التفاؤل الشعب المصرى اليوم شهدت مدينة السرو حركة وتجاوبا شديدا فى الإقبال على الانتخابات وشوهد أمام اللجان طوابير منظمة بكل احترام وإقبال غير مسبق على الانتخابات زين هذه الصورة رجال القوات المسلحة بالوقوف فى شجاعة وصلابة كعادتهم فى تأمين الانتخابات وكان أمام كل لجنة ثلاثين جنديا وبعض الرتب بالإضافة إلى المدرعات المنتشرة أمام اللجان .

كما لوحظ احترام وتقدير الضباط لكبار السن بالسماح لهم بالدخول دون الانتظار فى الطابور أما خارج اللجان كانت كتائب الشباب تعمل فى صمت من أجل توزيع أرقام الناحبين وإرشادهم إلى مقر اللجان واستخدم لأول مرة اللاب توب فى أماكن منتشرة خارج اللجان حيث أن الفرد لا يستغرق دقيقة فى معرفة لجنته .

وأحبط الأهالى محاولة تحرش أحد مناصرى مرشح الفئات بأحد المواطنين الذى كان يدعو أمام اللجان لمرشح من مدينة كفر سعد يسمى عبيد. وأقنع الأهالى مناصر المرشح بتركه يفعل ما يريد لأن كل مواطن يعى ويعرف من سيعطى له صوته دون تأثير من أحد .كما أن بعض من أعضاء حزب النور حاول التأثير بشدة على المواطنين فاعترضهم النحاس السنباطى مرشح حزب المحافظين وانصرفوا على الفور . وكانت مطالب الناس هى اختيار ابن مدينة السرو العذب العراقى ثم بعد ذلك يختاروا مايشاءون .

هذا ومن سلبيات الانتخابات وجود أصوات غير حقيقية فى الكشوف حيث شملت الكشوف المتوفيين منذ فترات بعيدة وقريبة ولم يتم تنقية الكشوف الانتخابية . بالإضافة إلى عدم السماح للمغتربين فى محافظات أخرى من طلبة الجامعات والعمال بالإدلاء بأصواتهم فى كشوف الوافدين مثل الاستفتاء على الدستور وهم بالملايين.

كما اعترض بعض الموظفين والموظفات بمدارس الشهيد عربانو وبنات السرو ومجلس المدينة على اختيار أعضاء اللجان لأنهم أهملوا مدرسى تلك المدارس من الاشتراك كأعضاء فى اللجان واستعانوا بمعلمين من خارج الإدارة فى مدارس مدينة السرو بدمياط وقدم بعض المدرسين فاكسا للسيد محافظ دمياط يستنكرون فيه ذلك ونأمل تداركه مستقبلا.

طلعت العواد

 

مقالات ذات صلة