نقابة المحامين ومؤتمر الحريات الثاني بدمياط

نقابة المحامين ومؤتمر الحريات الثاني بدمياط

نقابة المحامين ومؤتمر الحريات الثاني بدمياط

نظمت لجنة الحريات بنقابة المحامين محافظة دمياط، مؤتمر الحريات الثانى بعنوان “الانتخابات المصرية بين تصريحات النزاهة وواقع التزوير”، بحضور عدد من النواب السابقين وبعض الشخصيات السياسية، أبرزهم أبو العز الحريرى نائب رئيس حزب التجمع سابقاً وصبحى صالح نائب الإخوان المسلمين السابق وعمران مجاهد النائب الوفدى السابق.
ومن المرشحين الذين خاضوا الانتخابات البرلمانية الأخيرة ولم يوفقوا، حضر المؤتمر سامى بلح أمين مساعد حزب الوفد والدكتور سعد عمارة مرشح كتلة الإخوان المسلمين وناصر العمرى المرشح المستقل.
وأعرب السيد العنانى نقيب المحامين بدمياط، عن أسفه لما حدث من تزوير فى انتخابات مجلس الشعب، قائلاً: إنه يوم أليم فى تاريخ مصر، تم فيه تزوير إرادة الشعب مصر وخطف مقاعد مجلس.
وقال سامى بلح المرشح السابق لدائرة كفر سعد عن حزب الوفد، إن الانتخابات جاءت لخدمة النظام.
وانتقد الدكتور سعد عمارة، بعض قيادات الحزب الوطنى حول ما أعلنوه بأنهم تمكنوا من سحق الإخوان فى مصر.
وأضاف أبو العز الحريرى، أن التزوير فى مصر أصبح شيئاً حتمياً لا يستطيع النظام التخلى عنه، قائلا: كل الأحزاب المصرية مدانة وكان لابد لها من مقاطعة الانتخابات فى بداية الأمر.
وأضاف ناصر العمرى، أن الانتخابات الأخيرة أبعدت كل أمين على مصالح المصريين.
وقال صبحى صالح، أن لجنة الأحزاب فى مصر تعانى ضعفاً عاماً، والبلد لن ينصلح أحوالها إلا بجهود جميع الأطياف السياسية.

مقالات ذات صلة