نشاط مكثف لأحزاب دمياط خلال عيد الأضحى

نشاط مكثف لأحزاب دمياط خلال عيد الأضحى

نشاط مكثف لأحزاب دمياط خلال عيد الأضحى

شهد عيد الأضحى فى محافظة دمياط أجواءا خاصة من قبل الأحزاب السياسية والحركات الدعائية سواء لإنتخابات مجلسى الشعب والشورى أو مرشحين الرئاسة.

فنجد مثلا حملة دعم الدكتور محمد البرادعى المرشح لرئاسة الجمهورية واصلت نشاطها بمحافظة دمياط، أثناء صلاة عيد الأضحى وقامت الحملة بتعليق لافتات وبانرات تؤيد الدكتور البرادعى.كما وزعوا بيانا عن آداب الذبح وكيفية التعامل مع الذبائح فى عيد الأضحى، ونفى منظمو الحملة على لسان أحمد أبو قمر منسق الحملة بدمياط ما تردد عن توقف حملة الدكتور البرادعى عن النشاط فى دمياط.

وأضاف أن أعضاء الحملة قاموا بتوزيع 2000 خطاب تهنئة بالعيد ممهورة بتوقيع الدكتور البرادعى وتم توزيعها على الشخصيات العامة بدمياط، كما نظموا وقفة ثابتة لأكثر من 100 متر بعد صلاة العيد مباشرة أمام استاد دمياط.

وانتهزت أغلبية الأحزاب المرشحة لانتخابات مجلسى الشعب والشورى حلول عيد الأضحى المبارك وزيادة أعداد المصليين بالساحات الشعبية وكثفت من الدعاية الانتخابية لمرشحيها.

وجاء حزب الحرية والعدالة فى مقدمة تلك الأحزاب ودعا الحزب أهالى دمياط إلى صلاة العيد بإستاد دمياط كما علق مئات اللافتات للتهنئة بالعيد، ووزع البالونات وبرقيات المعايدة والهدايا على الأطفال وعلق مئات البانارات والصور لمرشحيه. ونظم أعضاء الحزب مسيرة بالسيارات جابت شوارع مدينة دمياط واستخدمت المكبرات الصوتية للإعلان عن أسماء مرشحى الحزب.

ويأتى حزب النور الممثل لجماعة السلفيين فى المرتبة الثانية من حيث الدعاية الانتخابية حيث تركزت الدعاية الانتخابية للمرشحين أمام المساجد التابعة للسلفيين وقاموا بتعليق لافتات وصور لبعض المرشحين.

مقالات ذات صلة