ملتحيين يحاولون هدم تمثال “بنت الشاطئ” فى دمياط

ملتحيين يحاولون هدم تمثال "بنت الشاطئ" فى دمياط

ملتحيين يحاولون هدم تمثال "بنت الشاطئ" فى دمياط

أحبطت الدورية الأمنية المسئولة عن تأمين كورنيش النيل بدمياط محاولة 5 أشخاص ملتحين، يرجح أنهم ينتمون إلى جماعة السلفيين بدمياط، وذلك أثناء محاولتهم تكسير قاعدة تمثال الدكتورة عائشة عبد الرحمن (بنت الشاطئ)، والموجود على كورنيش النيل بمواجهة ميدان الساعة، حيث لاحظ أفراد الدورية اقتراب هؤلاء الأفراد بجانب التمثال، واستخرجوا عدة أدوات حديدية منها شاكوش وفأس، وبدأوا فى تكسير قاعدة التمثال، وعند اقتراب الدورية الراكبة منهم، ألقوا الأدوات الحديدية فى النيل، وفروا هاربين.

تم إخطار اللواء طارق حماد مدير أمن دمياط الذى أمر بتكثيف الحراسة الأمنية على الميادين العامة وتماثيل المشاهير من أبناء دمياط، وكذلك الأضرحة، خوفا من تكرار مثل هذه المحاولات.

يذكر أن الدكتورة عائشة عبد الرحمن واحدة من أبناء محافظة دمياط، وهى مفكرة وكاتبة مصرية وأستاذة جامعية وباحثة، وهى أول امرأة تحاضر بالأزهر، ومن أوليات من اشتغلن بالصحافة فى مصر.

أنشئ هذا التمثال فى عهد الدكتور عبد العظيم وزير محافظ دمياط الأسبق فى 11 مايو 2004، وذلك تكريما لها وتخليدا لذكراها، حيث توفيت عائشة عبد الرحمن عن عمر يناهز 86 عاما فى يوم الثلاثاء فى 11 شعبان الموافق أول ديسمبر 1998.

مقالات ذات صلة