مشكلة أكوام القمامة تواجه أهالى مدينة فارسكور

مشكلة أكوام القمامة تواجه أهالى مدينة فارسكور

مشكلة أكوام القمامة تواجه أهالى مدينة فارسكور

أكوام من القمامة تراها مكدسة فى أنحاء متعددة من شوارع محافظة دمياط التى أصبحت مليئة بالناموس والذباب والروائح الكريهة مما ينذر بكارثة جديدة فى انتقال العديد من الأمراض والأوبئة. وكأن أكوام القمامة لا تكفى فنجد مواسير مياه الصرف الصحى قد تفجرت ولا نجد لها من حل أو مسئول يتولى معالجة هذا الوضع المزرى الذى وصلت إليه الشوارع والميادين.

ونجد مثال على هذا الوضع ما آلت إليه الأحوال فى مدينة فارسكور حيث اختفى عمال النظافة بزعم أن البلدية لا تدفع لهم قيمة ما يقوموا به من جمع للقمامة من الشوارع. والآن على الأهالى أن يلقوا بأكياس القمامة فى الصناديق القليلة الموجودة بالشوارع حتى تمتلىء هى الأخرى ولا يجدوا غير الالقاء على الأرض. وقد قدموا شكاوى عديدة إلى المسئولين بمجلس المدينة لكن دون جدوى.

وأضاف محمد أبو ستة أحد الأهالى؛ أن مياه الصرف الصحي تملأ الشوارع وتحولت المساحات الخضراء إلى برك ومستنقعات تنبعث منها روائح كريهة كما تنشر الذباب والناموس.

وأكد محمد عبد السلام أنه اتفق مع عامل نظافة لتولي جمع القمامة على نفقته الخاصة من المربع الذي يسكن فيه وأن كثرة القمامة والمجاري أصبحت ظاهرة لا يمكن السكوت عليها وعلى المسئولين في مجلس المدينة والمحافظة أن يجدوا حلا لهذه المشكلة قبل أن تتفاقم ويصاب الأهالى والأطفال بالأمراض.

 

مقالات ذات صلة