مزارع فى دمياط يقتل جاره بسبب خلاف على «نصف متر»

www.dmiat.com

www.dmiat.com

أنهى مزارع من عزبة البط بقرية العنانية التابعة لمركز دمياط حياة جاره بسب نزاع وخلاف نشب بينهما على تحديد الحد الفاصل بين منزليهما.

تلقى اللواء مصطفى محمد مصطفى مدير أمن دمياط بلاغا من مستشفى دمياط التخصصى بوصول على ح.أ مزارع جثة هامدة إثر إصابته بضربة قوية على رأسه، وكشفت تحريات المقدم أشرف عبدالهادى رئيس مباحث مركز دمياط أن وراء الحادث مسعد.ح.ج 45 سنة مزارع وأنه جار المجنى عليه وسبق أن نشبت بينهما عدة خلافات بسبب قيام الثانى ببناء منزله بالقرب من منزل المجنى عليه وتعدى على نصف متر من حرم الطريق العام بينهما، وعندما تصدى له المجنى عليه وحاول منعه من البناء سحب المتهم عصا خشبية من الأرض وانهال بها ضربا على رأس القتيل حتى سقط على الأرض غارقا فى دمائه، وحاول الجيران إنقاذه وتم نقله إلى مستشفى دمياط التخصصى لكنه كان قد فارق الحياة.

وأكد المتهم فى أقواله بالتحقيقات أن المجنى عليه أخرجه عن وعيه بسبب كثرة مشاجرته معه وعندما نشبت بينهما هذه المشاجرة أراد أن يلقنه درسا ليكف عن الشجار معه، ولكنه لم يكن يتوقع أن هذه الضربة ستكون النهاية وتنهى حياته.

تم تحرير محضر بالواقعة وتمت إحالة المتهم إلى النيابة العامة لمباشرة التحقيق والتى أمرت بحبس المتهم على ذمة التحقيق وانتداب خبير من الطب الشرعى لتحديد أسباب الوفاة.

مقالات ذات صلة