مدرس يصيب طالبة كفيفة بـ “تربنة” فى المخ فى دمياط

الطالبة المصابة

الطالبة المصابة

تعرضت طالبة كفيفة بالصف الثالث الإعدادى فى مدرسة الأمل للمكفوفين للضرب على رأسها من قبل أحد أساتذتها بالمدرسة ما أصابها بخلل وتربنة فى المخ نقلت على إثرها إلى المستشفى وتحرر المحضر اللازم.

تقدم ولى أمر الطالبة أميرة السيد الكرداوى (16سنة) عامل بأحد مساجد دمياط ببلاغ إلى مركز شرطة دمياط حمل رقم 7311لسنة2010 يتهم فيه “أ/علاء ” مدرس فى المدرسة بالاعتداء على نجلته بالضرب على رأسها محدثا بها خللا وتربنة فى المخ وتم نقلها إلى مستشفى دمياط التخصصى فى حالة إعياء تامة ولم تستقر حالتها الصحية منذ 4 أيام ولم يشخص الأطباء حالتها حتى الآن.

أكد والد الطالبة أنه فوجئ باتصال هاتفى من إدارة المدرسة يطلب منه استلام ابنته وشقيقها “من الطلبة المقيمين بالمدرسة بنظام الداخلى” وعندما ذهب إلى المدرسة وجد ابنته فى حالة سيئة وتهزى فى الكلام، وعندما استفسر عن السبب أخبرته إدارة المدرسة أن ابنته تهذى منذ فترة، الأمر الذى استوجب استدعائه لاستلامها ولكن عندما عاد إلى المنزل سمع من شقيقها أسامة (15سنة) أن المدرس المذكور اعتدى عليها بالضرب على رأسها لأنها قامت باللعب فى سبورة البريد الخاصة بهم وبعدها فقدت شقيقته الوعى تقدمت ببلاغ بعد نقلها إلى المستشفى.

أضاف والدها وهو يبكى، “وديت ولادى المدرسة بمزاجى عشان أخفف عنهم اللى هما فيه وأحببهم فى الدنيا ولكن لم أتوقع أن يحدث لابنتى ما حدث”.

مقالات ذات صلة