“محلي دمياط” يرفضون مد خط مياه عكرة لمصنع “أجريوم”

"محلي دمياط" يرفضون مد خط مياه عكرة لمصنع "أجريوم"

"محلي دمياط" يرفضون مد خط مياه عكرة لمصنع "أجريوم"

رفض اعضاء المجلس الشعبي المحلي لمركز دمياط مد خط مياه عكره ماخوذه من النيل الي مصنع الشركه المصريه للمنتجات النتروجينيه اجريوم سابقا والمندمجه مع شركه موبكو.
عرض العضو علي ضيف عضو المجلس المحلي في بيان له، قرار مد خط المياه للمصنع منتقدًا الجهات التي اعطت موافقات لهذا الخط.
طلب العضو توقف خط المياه فورا مهما كانت النتائج ومراعاه صحه ابناء دمياط ومصالحهم مهما كانت المغريات وقد انتقد ضيف قبول محافظ دمياط السابق محمد فتحي البرادعي لمبلغ 60 مليون جنيه مساهمه من الشركه في ازدواج طريق راس البر القديم قائلا: ان هذا المبلغ لايكفي المحافظه للانفاق علي ابناء دمياط وعلي تشريد الصيادين وتدمير الثروه السمكيه في البحر الابيض وفي بحيره المنزله، ولكن هذا يكلف مليارات الجنيهات.
واوضح ضيف ان الخطوره البيئيه ناتجه عن تشغيل هذه المصانع، التي بدات تتضح بعد تشغيل مصنع موبكو لانتاج اليوريا والامونيا منذ عام ونصف العام حيث اوضح ضيف ان تشغيل هذه المصانع دمر الثروه السمكيه في البحر الابيض خاصه المنطقه الملاصقه للمصنع ونهر النيل كذلك دمر محطه الصرف الصحي في راس البر بسبب مياه المصنع والتي تصرف مياه الصرف الصناعي الكميائي بدون معالجه وهو الامر الذي سبب امراضًا مثل الفشل الكلوي والكبدي والسرطان.
وانتقد المهندس محمد خشبه، رئيس المجلس مد خط المياه من النيل الي المصنع، لاستخدامه في تبريد الماكينات، معلنا ان الحكومه اشترطت علي الشركه انشاء محطه لتحليه مياه البحر لاستخدامها في خطوط الانتاج، ثم تقوم الشركه بصرفها في البحر بعد معالجتها وانشاء محطه معالجه، وخط طرد لصرف المخلفات بعد عمل المعالجه اللازمه.
واكد خشبه ان هذه الشروط لم تنفذها الشركه، وتقوم بصرف مخلفاتها علي محطه راس البر بدون معالجه، وهذا يتعارض مع طاقه المحطه الوحيده التي تخدم مصيف راس البر، وتساءل كيف تم السماح للشركه بانشاء خط للمياه في الوقت الذي تنادي فيه الحكومه بترشيد المياه، لدرجه ان وزاره الزراعه قررت تخفيض مساحات زراعه الارز بسبب ندره مياه الري؟

من جهه اخري بدات بعض منظمات وجمعيات ولجان المجتمع المدني في التحرك السريع لوقف خط المياه الي مصنع اجريوم، والاستعداد لمقاضاه الشركه من جديد، وكذلك شركات البتروكيماويات الموجوده في المنطقه الصناعيه، بعد ان ثبت ان تشغيل مصنع واحد يضر بالبيئه المحيطه لدرجه كبيره، وكذلك عدم الالتزام بالعقود الموقعه من شركه موبكو للمحافظه علي البيئه.
ويستعد عدد من المحامين الذين نشطوا في حمله منع انشاء اجريوم بمنطقه راس البر سنه 2008 لرفع دعوي قضائيه، ضد شركه اجريوم المندمجه مع موبكو بسبب استخدامها لمياه النيل، وصرفها في البحر ومايسببه من تلويث للبيئه.
جدير بالذكر انه سيتم الانتهاء من استكمال المراحل النهائيه لشركه موبكو 2 ” اجريوم سابقا ” بالمنطقه الصناعيه في نهايه عام 2012.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. احمد
    31 مايو 2011 في 10:08 ص

    انا رحت مصنع موبكو وزورته كتيييير ومفيش اي ضرر ولا تلوث زي ما بيتقال واما نشوف المجلس المحلي هيثبتلنا ازاي انه ملوث كفاية كلاااااااام