محافظة دمياط وذكرى ثورة 25 يناير

محافظة دمياط وذكرى ثورة 25 يناير

محافظة دمياط وذكرى ثورة 25 يناير

شهدت محافظة اليوم اقبالا ملحوظا من أهالى المحافظة بإختلاف فئاتهم العمرية من شباب وشيوخ وأطفال وحتى النساء والفتيات، والجدير بالذكر أنه كان هناك تواجد ملحوظ للعائلات جاءوا ليشاركوا فى جوانب الحدث بمرور أول عام على ثورة الشباب فى 25 يناير.

وقد ضم ميدان الساعة أو المسمى بميدان التحرير بمحافظة دمياط المئات من أبناء المحافظة وممثلى القوى السياسية ظهر اليوم الأربعاء ، وقامت بعض القوى السياسية بتوزيع بيانات تستنكر الاحتفال بهذا اليوم فى ظل سرقة أهداف ثورة 25 يناير التى قامت من أجلها والتهاون فى حقوق شهداء الثورة وغياب العدالة.

وأكد المتظاهرون أن الثورة مازالت مستمرة لأنها تسعى لتحقيق الحرية والعدالة الاجتماعية، كما وزع أعضاء حملة كاذبون استيكرات تحمل عنوان (حملة لكشف الحقيقة) وحمل آخرون نعشا ملفوفا بعلم مصر رمزا لإحياء روح شهداء الثورة، وخرجت سيارة تحمل مكبرات صوت لشباب حزب الوفد بدمياط تؤكد على إحياء روح ثورة يناير وتترحم على أرواح شهداء الثورة وتحث المواطنين على التواجد بالميدان للمشاركة فى هذا اليوم العظيم.

على جانب آخر خرجت مسيرة حاشدة ضمت مئات الشباب والفتيات انطلقت من ميدان باب الحرس من مدينة دمياط، وتوجهت إلى ميدان الساعة يحمل المتظاهرون فيها صورا لشهداء دمياط ولافتات كتب عليها “يسقط حكم العسكر والثورة مستمرة والشرطة زى ما هيا ولا تحاكموا الثورة قبل أن تحكم ودم الشهداء راح فى الزبالة والسياسة مش للجيش”.

مقالات ذات صلة