مافيا جديدة تبيع السولار المدعم للسفن الاجنبية

مافيا جديدة تبيع السولار المدعم للسفن الاجنبية

مافيا جديدة تبيع السولار المدعم للسفن الاجنبية

تشهد مدينة المطرية في الوقت الحاضر ظاهرة غريبة انتشرت بين شباب الصيادين الذين تركوا الصيد ببحيرة المنزلة حرفة آبائهم وأجدادهم علي مر العصور وراحوا يقومون بالاتجار في الوقود خاصة السولار والارز الابيض وبيعهما للسفن والمراكب الاجنبية.

التي تعمل في الصيد في عرض البحر المتوسط وذلك بأسعار تقل عن الاسعار العالمية الأمر الذي يضر بالاقتصاد القومي. ويقف وراء هؤلاء الشباب مافيا من كبار الصيادين تمتلك المئات من المراكب الصغيرة التي تعمل بالمواتير السريعة مستغلين الفراغ الامني علي شاطيء بحيرة المنزلة حيث تنطلق المراكب السريعة عبر البحيرة وهي محملة بجراكن السولار وأجولة الارز وكراتين زيت الطعام في اتجاه البحر المتوسط أسفل كوبري الصفاره الذي يعلوه الطريق الساحلي الدولي ـ دمياط بورسعيد وينطلقون في عرض البحر المتوسط.

وبالرغم من أن عددا ليس بالقليل من أبناء هذه المدينة تحدثوا عن هذه الظاهرة بجرأة شديدة إلا أنهم رفضوا ذكر اسمائهم مؤكدين أن مافيا تجارة السولار والارز يحملون اسلحة آلية ويهددون كل من يحاول وقف تهريب هذه السلع للمراكب الاجنبية لأنها أصبحت تجارة رائجة يتحصل خلالها الشاب يوميا علي نحو1000 جنيه
كما اكد عدد من اعضاء جمعية حماية المستهلك بالمطرية ان هذا الأمر يمثل خطورة مزدوجة علي الاقتصاد القومي تتمثل في بيع الوقود المدعم للأجانب وتهديد حركة الصيد بالبحيرة بالتوقف وطالب عدد من أعضاء الجمعية بسرعة تدخل المسئولين بالدولة خاصة القوات المسلحة والشرطة لوقف نزيف بيع السولار المدعم والارز الأبيض.

مقالات ذات صلة