مأساة قرية السوداية مركز كفر البطيخ بدمياط

مأساة قرية السوداية مركز كفر البطيخ بدمياط

مأساة قرية السوداية مركز كفر البطيخ بدمياط

نظرة أخرى على احدى قرى محافظة دمياط والتى تعانى من يد الاهمال وتجاهل المسئولين وكأنها قرية عشوائية أو مستقلة بذاتها ….!

انها قرية السوداية إحدى قرى مركز كفر البطيخ بمحافظة دمياط ؛ والتى تتبع الوحدة المحلية بقرية البساتين بمحافظة دمياط. ويعتبر اسمها هذا خير دليل على مدى شقاء أهلها وبؤسهم الشديد….! حيث تعد الأكثر فقراً وحرمانا من اقل الخدمات الأساسية علي مستوي المحافظة.

نتناول الخدمات المفروض وأن تكون أساسية لأى قرية أو مركز إلا أنها تعد حلم بعيد المنال على أهالى هذه القرية من الحصول عليه :

1- عدم وجود طريق صالح للقرية .

وهنا تكمن المشكلة الرئيسية لالقرية فهذا الطريق الرئيسي يسعي السكان البالغ عددهم حوالي عشرة آلاف نسمة  لرصفه منذ 14 عاماً دون جدوي .ولأن القرية مستواها منخفض أقل من مستوي مياه النيل والترعة الرئيسي المطلة علي طريق السنانية فالطريق الطيني الوحيد المؤدي للقرية لا يمكن العبور عليه في الشتاء مطلقاً إلا علي الألواح الخشبية حيث تغمرها مياه الصرف  بشكل دائم.

2- عدم وجود خدمات صرف صحى.

حيث لا يوجد بالقرية أي خدمات للصرف الصحي  مما اضطر الأهالي لعمل توصيلات بدائية الي مصرف القرية في محاولة لصرف مياه الصرف التي تغمر معظم بيوت القرية من داخلها.

3- نقص حاد فى الخبز المدعم حيث لا يوجد بها لا أفران ولا حتى منفذ بيع للخبز.

4 – استهزاء المسئولين واستهتارهم:

والبيوت في قرية السوداية مصنوعة من الطين اللبن ومسقوفة بسعف النخيل والأشجار  ومع كل هذا البؤس فسكانها يئنون من رسوم النظافة التي فرضت عليهم ظلما وبهتانا فأي نظافة تلك التي تحصل عنها تلك الجباية حيث تم القبض علي بعض سكان القرية لعدم سدادها وأودع السجن .

 

مقالات ذات صلة