فضيحة جديدة تلاحق واين رونى

فضيحة جديدة تلاحق واين رونى

فضيحة جديدة تلاحق واين رونى

بعد أشهر قليلة من تفجر فضيحتى نجمى المنتخب الإنجليزى جون تيرى واشلى كول، والتى تسببت مؤخرا فى طلاق الثانى من زوجته.. تفجرت اليوم فضيحة جديدة بطلها مهاجم المنتخب الانجليزى ونادى مانشستر يونايتد واين رونى.

وقالت صحيفة “صانداى ميرور” الإنجليزية فى صدر صفحتها الأولى اليوم إن رونى على علاقة بعاهرة تدعى “جينيفر تومسون”، وأنه التقى بها 7 مرات فى الأربع أشهر الماضية.. علما بأنها تتحصل على ما يقرب من 1000 جنيه استرلينى فى المرة الواحدة.

وقالت الصحيفة الإنجليزية إن رونى (25 عاما) كان على علاقة بالفتاة منذ مدة طويلة.. مرجعة تاريخ بداية علاقته بها الى الفترة التى كانت فيه زوجته كولين حاملا فى ابنهما “كاي” والذى ولد فى نوفمبر الماضي.

ولا يعرف حتى الآن كيف ستؤثر هذه الفضيحة على علاقة اللاعب بناديه ومنتخب بلاده وزوجته، حيث كان أول ردود الافعال قادما من الاتحاد الانجليزى لكرة القدم الذى تجاهل الواقعة، وقال فى بيان له على موقعه الرسمى بأن رونى سيسافر مع منتخب الاسود الثلاثة الذى يستعد للقاء سويسرا فى بازل يوم الثلاثاء.

مقالات ذات صلة