فارسكور تاريخ دفن تحت أطنان القمامة

فارسكور تاريخ دفن تحت أطنان القمامة

فارسكور تاريخ دفن تحت أطنان القمامة

تعتبر فارسكور إحدي المدن التاريخية بمحافظة دمياط التي استبسل أهلها في صد الحملة الصليبية والدفاع عن مدينتهم وأنزلوا الهزيمة بالصليبيين، حيث هرب لويس التاسع وجنوده خارج المدينة إلي أن أسر في المنصورة، وبدلاً من الاهتمام بهذه المدينة العريقة التي يبلغ تعداد سكانها 70 ألف نسمة إلا أنها عانت الإهمال الشديد من المسئولين الذين تركوا المشاكل دون حل إلي أن تفاقمت وأصبحت في حاجة ماسة إلي حلول جذرية.

فالقمامة أصبحت منتشرة في كل شارع حتي الميادين العامة وكورنيش النيل وانتشرت الحشرات والقوارض تهدد حياة المواطنين، أما الإشغالات والباعة الجائلون، فإن مدخل المدينة أغلقوه بالباعة الجائلين وبمئات من «التوك توك» الذي يقوده إما الصبية الصغار أو البلطجية فلا يخلو التوك توك من الأسلحة البيضاء والمشاجرات اليومية هي السمة المميزة بين البلطجية وأهالي المدينة والتي تنتهي بإصابات خطيرة وقتلي في ظل الانفلات الأمني الذي يعاني منه المواطنون بفارسكور، وأصبح مستشفي فارسكور غير قادر علي استيعاب الجرحي وللإصابات اليومية للمواطنين.

ومع أن مدينة فارسكور تم إدراجها ضمن مشروع التنسيق الحضاري منذ 3 سنوات لتطوير كورنيش النيل ويدخل المدينة، حيث بدأ الدكتور محمد فتحي البرادعي، محافظ دمياط السابق، في تنفيذه من حصيلة بيع أراضي الامتداد العمراني برأس البر فإن المشروع لم ير النور برحيل محافظ دمياط السابق، يقول أحمد فعص، رئيس لجنة الوفد بمركز فارسكور، إن فارسكور أصبحت منطقة عشوائية بعد إهمال المسئولين لها وأن رئيس المدينة يجلس داخل مكتبه المكيف ولا يتجول بشوارع المدينة ليري مأساة المواطنين ومعاناتهم اليومية، فتلال القمامة بالشوارع تهدد حياة المواطنين بعد تراكمها لعدة أيام وانتشار الفئران والبعوض عليها بشكل مخيف.

بل تعدي الأمر إلي أن القمامة تراكمت أمام المدارس مما تمثل خطراً علي حياة التلاميذ، أما أزمة الخبز بالمدينة فكانت سبباً في سقوط العديد من القتلي والجرحي أمام أفران الخبز بسبب الوقوف أمام المخبز في طوابير طويلة ولعدة ساعات للحصول علي عدد من الأرغفة وتسرب الدقيق المدعم إلي السوق السوداء وأصبحت الرقابة التموينية شكلية.

ويطالب هشام نصر، محاسب، بضرورة تحديد أماكن للتوك توك بدلاً من وجود المئات من التكاتك في مدخل مدينة فارسكور ومعظمهم يضعون الأسلحة البيضاء والسيوف بداخله ويومياً تحدث مشاجرات تنتهي بالاعتداء علي المواطنين وسقوط جرحي وقتلي في ظل الانفلات الأمني الذي تعاني منه المدينة وازدياد حالات السرقة وترويع المواطنين.

وبعد فإننا نضع هذه المشاكل التي تعاني منها هذه المدينة العريقة أمام اللواء محمد علي فليفل، محافظ دمياط، آملين منه أن يزور فارسكور ليقف بنفسه علي هذه المشاكل ويتخذ الإجراءات اللازمة خاصة أن المواطنين يأملون في إيجاد حلول لها بعد ثورة 25 يناير التي نادت بالحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

 

مقالات ذات صلة

بيانات - تصميم مواقع - أطلس بيانات - لغة تصميم بيانات - الهوية التجارية - الموشن جرافيك - تصميم الخطوط
بيانات - تصميم مواقع - أطلس بيانات - لغة تصميم بيانات - الهوية التجارية - الموشن جرافيك - تصميم الخطوط