صاحب مخبز بمدينة السرو يحتجز وكيل مدرسة

صاحب مخبز بمدينة السرو يحتجز وكيل مدرسة

صاحب مخبز بمدينة السرو يحتجز وكيل مدرسة

تعدى صاحب مخبز بمدينة السرو على وكيل مدرسة بالضرب بالاشتراك مع عمال المخبز واحتجزه داخل المخبز لمدة نصف ساعة كما قام بمنع الخبز عن المواطنين لمدة ساعة تقريبا متحديا لحوالى مائتين مواطن ودارت الأحداث بمخبز خلف مستشفى السرو المركزى بدمياط حين تتضرر الأستاذ جمال . ع من تأخير الخبز رغم توافره فى المخبز فاقترب من باب المخبز معاتبا صاحب المخبز عن التأخير فقام صاحب المخبز محمد . ش بجذب المعلم داخل المخبز واعتدى عليه بالضرب بالاشتراك مع جميع عمال المخبز وقام العمال بسحب الخبز من المنفذ وغلقه قائلين سوف لا نبيع الخبز اليوم ومن يريد فعل أى شىء فليفعله لا يهمنا أحد وبالفعل تم منع الخبز حوالى ساعة عن المواطنين لحين حضور الأستاذ جابر شرف مسئول الخبز بمجلس المدينة وحدث المشكلة بسبب تعنت مفتش التموين رجب الأسود مع المواطنين فى منع الخبز مدة نصف ساعة بين توزيع كل 1500 رغيف مطبقا القانون على حد قوله مما تسبب فى تأخير المواطنين عن أعمالهم ومدارسهم فطالبوا صاحب المخبز بالإسراع فى توزيع الخبز فرفض رفضا قاطعا بغلظة خوفا من أن يكتب فيه مفتش التموين محضرا وهنا حدث الصدام بين الأهالى وصاحب المخبز الذى تسبب فيه مفتش التموين وتساءل المواطنون هل دور مفتش التموين تعقيد الناس والإضرار بمصالحهم أم العمل على خدمتهم وراحتهم ؟ وإلى متى يتخلى مفتشى التموين عن دورهم فى خدمى المواطنين ؟ وكل ما يجرى الآن هو جلوس مفتش التموين داخل المخبز دون الإشراف على منفذ التوزيع ويترك الناس تتشاجر وتتعارك مع بعضهم البعض فى أسبقية الحصول على الخبز حتى ينصرف كل منهم إلى عمله ولا يتأخر عنهم لذا طالب المواطنون أن يكون إشراف مفتشى التموين على منافذ التوزيع فى تنظيم المواطنين ومراقبة كمية الخبز الواردة من المنفذ لا من المخبز بالإضافة إلى مطالبة مفتش التموين بإعطاء أرقام مسلسلة للمواطنين مختومة من مكتب التموين بأسبقية الحضور ينسلمها المنفذ منه حين الوصول إلى شراء الخبز وأيضا توقيع اثنين من الأهالى متضامنين مع مفتش التموين على الكمية الواردة إلى المنفذ فى كل مرة حت نعمل على راحة المواطنين ويقوم مفتش التموين بدوره الذى يعمل من أجله
المصدر: طلعت العواد

مقالات ذات صلة