شبح بنزين 80 فى محافظة دمياط

شبح بنزين 80 فى محافظة دمياط

شبح بنزين 80 فى محافظة دمياط

استمرار لشبح أزمة نقص البنزين فى محطات الوقود بمحافظة دمياط ؛ورغم التصريحات المتكررة للمهندس حسني عبد العزيز، مدير عام التموين بدمياط، أنه لا توجد أي مشكلة داخل محافظة دمياط في بنزين 80 أو السولار، حيث إن الكميات الواردة من البنزين 80 تصل إلي 166 ألف لتر يوميا مقابل مليون و608 آلاف لتر سولار تصل يوميا إلي المحافظة. إلا أن أزمة البنزين 80 دخلت شهرها الثانى فى جميع قرى ومدن محافظة دمياط، وشهدت غالبية محطات التموين نقصا شديدا واختفاء تاما لبنزين 80 ، وأحيانا تمتد الأزمة إلى البنزين 90و92 نتيجة شدة الزحام والتكدس أمام المحطات، وشهدت جميع محطات البنزين تكدسا شديدا وزحاما غير مسبوقين على مدار الأيام الماضية، وأصبح مشهدا مألوفا للجميع مما يتسبب فى توقف حركة المرور وإصابة معظم الشوارع المؤدية إلى المحطات بالشلل التام.

كما قامت معظم المحطات برفع لا فتات (لا يوجد بنزين 80)وامتنعت بعض المحطات الأخرى عن التعامل مع البنزين 80 من الأساس تجنبا للتكدس والزحام.

وأكد بعض أصحاب المحطات أن السبب الرئيسى لنقص البنزين 80 فى دمياط هو كثرة سيارات السرفيس والتاكسيات عامة، وتزايد أعداد الدراجات البخارية فى دمياط دون غيرها من المحافظات الأخرى، ما يعنى نقص المعروض أمام زيادة الطلب، وخاصة طوال أيام إجازة عيد الفطر التى تمتد إلى أسبوعيين تقريبا بمعظم الورش والمعارض بدمياط، ويأتى تعليق أصحاب محطات تموين السيارات منافيا مع تصريحات المهندس حسنى عبد العزيز مدير عام تموين دمياط، الذى يؤكد أن الكميات الواردة من البنزين 80 تصل إلى 166 ألف لتر يوميا، نافيا وجود أزمة فى دمياط ولكن المشهد الذى يتكرر يوميا أمام محطات تموين السيارات يؤكد عكس ذلك شكلا ومضمونا.

مقالات ذات صلة