سكان ايواء الثورة يقدمون بلاغ ضد وزير الاسكان السابق والحالى

سكان ايواء الثورة يقدمون بلاغ ضد وزير الاسكان السابق والحالى

سكان ايواء الثورة يقدمون بلاغ ضد وزير الاسكان السابق والحالى

تقدم سكان حي إيواء الثورة بمدينة دمياط الجديدة ببلاغ إلى النائب العام، ضد أحمد المغربى وزير الإسكان السابق، والدكتور محمد فتحي البرادعي وزير الإسكان الحالي ومحافظ دمياط السابق، ومحمد محمود يوسف محافظ دمياط الحالي، ومحمد عبدالله أبو سمرة رئيس جهاز التعمير بدمياط الجديدة، وذلك لتضررهم من وقائع الفساد والمحسوبية والمجاملة فى توزيع الوحدات السكنية بالمدينة.
يذكر أنه تم توزيع 52 عمارة بواقع 30 شقة لكل عمارة بإجمالى 1560 شقة إلى المعارف والمحاسيب، وترك الأسر المستحقة من أصحاب الأمراض المزمنة والأرامل والمطلقات، وجميعهم لايمتلكون وحدات سكنية.
وفي سبيل الحصول على هذه الشقق، قامت تلك الأسر والتي يبلغ عددها 554 أسرة بالاعتصام أمام العمارات التى يجري توزيع الوحدات بها ، وحضر الى الموقع الحاكم العسكرى بدمياط بتاريخ 11\2\2011 ووعد بحل مشكلتنا خلال 15 يوما ، بوجود مدير أمن جهاز التعمير.
كان أبو سمرة قد قال أمام الجميع أنه يوجد 52 عمارة تم تخصيص 18 عمارة منها لمشترين، ولم يتم تخصيص 34 عمارة إلى الآن، ووعد بفحص الحالات الإنسانية لكون هذه الأسر مستحقة، وتتوافر بها شروط محدودي الدخل، التي من أجلها أسست هذه العمارات.
وقد جاء في البلاغ الذي حمل البلاغ رقم 5753 النائب العام، اتهام هؤلاء بتوزيع الشقق بالفساد والمحسوبية.
هذا وقد طالب سكان حى إيواء الثورة بحمايتهم من البلطجية الذين يهاجمونهم بشكل دائم، بأوامر من بعض المسئولين لإبعادهم عن منطقة العمارات بأي شكل.
ورفض الأهالي اتهامات المسئولين بجهاز التعمير بأن جميع سكان الحى من البلطجية، وهو الأمر الذى دفعهم لإحضار أوراق رسمية تثبت عدم اتهامهم فى أي قضية مخلة بالشرف أوالأمانة أو حتى محاضر شرطة.
كما أحضرورا مايثبت أنهم كانوا من سكان “الشوارع” و “العشش”، بسبب سقوط منازلهم أو عدم قدرتهم على دفع متاخرات الإيجار.

مقالات ذات صلة