سرقة خطوط الكهرباء وظلام لا نهاية له على قرية حجاجه بفارسكور

سرقة خطوط الكهرباء وظلام لا نهاية له على قرية حجاجه بفارسكور

سرقة خطوط الكهرباء وظلام لا نهاية له على قرية حجاجه بفارسكور

قرية “حجاجه” إحدى القرى التابعة لمدينة فارسكور بمحافظة دمياط . تعددت مشاكلها وتفاقمت ولا يوجد من يستمع لشكواهم لا من مسئول ولا مجلس محلى ولا أى فرد. حتى قرر بعض من أهالى القرية اللجوء لوقفة احتجاجية أمام ديوان عام محافظة دمياط للإعلان عن مشاكلهم واسماع أصواتهم للمسئولين يوم الأربعاء الماضى رافعين العديد من اللافتات، التي تندد بتواطؤ الوحدة المحلية . 

هنا وقد التقى المهندس محمد صلاح، سكرتير عام محافظة دمياط ،على مدار 90 دقيقة، بقاعة المؤتمرات بالمحافظة، العشرات من أهالي القرية. واستمع صلاح لمشاكلهم ،واعداً بالتدخل السريع من أجل حل تلك المشاكل وتحويل المخالفات للشئون القانونية بالمحافظة .

وانتقد الأهالى حرمان شوارع بأكملها من أعمدة الإنارة ، وطالبوا بضرورة إعادة آلاف الأمتار من الأسلاك المعزولة والكشف عمن سرقها وكذا العديد من الأعمدةالكهربائية التي تم زرعها في الأماكن غير المخصصة لها بمعرفة مهندس الوحدة المحلية لمركز ومدينة فارسكور وسكرتير الوحدة المحلية بالقرية .

طالب المتظاهرون، بمحاسبة مسئولي الوحدة المحلية بقرية “حجاجه”، الذين سمحوا لبعض الاهالى بسرقة خطوط الكهرباء مما تسبب فى ضعف التيار الكهربي و تلف الأجهزة الكهربية المنزلية .

مقالات ذات صلة