زيادة نسبة موت الرجال من النوبات القلبية أكثر من النساء

زيادة نسبة موت الرجال من النوبات القلبية أكثر من النساء

زيادة نسبة موت الرجال من النوبات القلبية أكثر من النساء

وأخيرا توصل العلماء الى تفسير منطقي لسبب ارتفاع نسبة وفيات الرجال بسبب النوبات القلبية بواقع 5 مرات أكثر من النساء. والسبب ببساطة هو التغييرات في الحمض النووي “دي إن أي” الذي يزيد خطر أمراض الأوعية القلبية.

تقول الدكتورة إلين ويلسون، مستشارة علمية في مؤسسة القلب البريطانية الخيرية، “الإختلاف الوراثي للكروموسوم “الذكري” واي،  يمكن أن يزيد من خطر الاصابة بمرض القلب التاجي، حتى إذا كان الرجل لا يعاني من ضغط الدم أو الكولوستيرول أو حتى كان مدخنا”. وقالت بفضل بحث العلماء من جامعات ليستر وبالارات في أستراليا، أصبح من الواضح أن العوامل الوراثية بالإضافة إلى العادات السيئة تلعب دورا مهما في مرض القلب.

اليوم، اصبحت نوبات القلب تصيب الرجال في سن صغيرة، مقارنة مع النساء اللاتي يصبن بها (بعد فترة انقطاع الطمث)، فاليوم يموت رجل من كل 11 رجل بعمر صغيرة نسبيا. والعوامل الوراثية تلعب دور هام. ولا زال الباحثون يحاولون إكتشاف أي جينات مسؤولة عن التغييرات في الحمض النووي “دي إن أي” عند الرجال بهدف تقليل خطر الاصابة بالنوبة القلبية. وتعتبر هذه الدراسات الطريقة الجديدة لمعالجة أمراض الأوعية القلبية.

مقالات ذات صلة