ذكريات رأس البر عام 1981

رأس البر عام 1981

رأس البر عام 1981

هى شبه جزيرة على شكل مثلث مساحته نحو كيلومتر مربع من الأرض الرملية السهلة المنبسطة محصورة بين ضفة النيل الغربية ( فرع دمياط) وشاطء البحر المتوسط , وهناك يصب فرع دمياط ماءه فى البحر , وتمتزج مياهه العذبة بمياه البحر المالحة .

وقد كان لهذا الموقع الفريد أثره فى مجال الطبيعة حول هذه البقعة وجودة هوائها.

وتتكون تربة المصيف من رمال البحر الناعمة الصفراء , التى تحيلها اشعة الشمس إلى مايشبه التبر اللامع , وتخرج هذه الرمال أحيانا بأصداف البحر , وأخرى بغرين النيل.

ومصيف رأس البر موسمى مؤقت لا بقاء له غير أربعة أشهور الصيف.

وفى الشتاء حينما تشتد الأنواء تطفى أمواج البحر على ( رأس البر ) فتغطيها وتغسلها , , وتهيئها للصيف القادم , نظيفة نقية وقد انحسر عن شاطئها الماء , وجففتها الشمس, ويتصل المصيف بسائر انحاء جمهورية مصر العربية , بالقطار والسيارة  , والمراكب النيلية , مما يساعد على ازدحام المصطافين والزائرين , وتقام العشش على مساحة تتراوح بين المائة والأربعين مترا مربعا فى نظام يكفل لكل عشة أن تطل على الشوارع من جهاتها الأربعة وعرض كل شارع 18 مترا .

مقالات ذات صلة