(خيبتنا فى الانتخابات)فى دمياط

رفعت السعيد

رفعت السعيد

«تعالوا نتحدث عن خيبتنا».. هكذا استهلّ رفعت السعيد، رئيس حزب التجمع، حديثه عن انتخابات مجلس الشعب المقبلة، قبل أن يتطرق إلى الحديث عن «أوغاد الحزب الوطنى الذين فرضوا الفقر على المجتمع، بينما الطائرات الخاصة فى مصر تطير مثل البط»، حسب قوله.

وأضاف السعيد أن مصر تستورد موبيليا من الصين بـ400 مليون جنيه سنويا، وكان يمكن لها أن تساعد دمياط، وتجعلها مصدرة الأثاث للعالم كله، وتنتعش اقتصاديا.

وتمنى السعيد ألا يفرضوا استيراد الأثاث الصينى، «حتى لا يقطع فرصة عمل عن الدمياطى، ويصبح شحاذا يمر كل خميس ليشحذ جنيها»، بنص تعبيره.
وتحدث رأفت الغيطانى، وأرسل تحيته إلى خالد محيى الدين، زعيم حزب التجمع، وعلى زهران، أمين التجمع السابق، والذى وصفه بأنه والده الذى تعلم على يديه السياسة.

ورصد الغيطانى مشاكل صناعة الأثاث فى دمياط، واحتياجها إلى إنشاء وحدة أطراف فى أى مستشفى بالمحافظة، وطالب بإنشاء صندوق للصناعات الصغيرة بدون فوائد، وقال: «نحن نستورد الزيت، فلماذا لا نأتى بالبذرة ونفتح مصانع لتشغيل العمال؟».

وتحدث عبدالرحمن أبوطايل، أمين حزب التجمع بدمياط، وضرب مثلا باهتمام دولة تشيلى بمواطنيها، وما حدث عند انهيار أحد المناجم، حيث وقف الرئيس لاستقبال الناجين حتى آخر واحد منهم.

وعبر سيد عبدالعال، الأمين العام لحزب التجمع، عن إعجابه بشعار «صوتك يساوى لقمة عيشك»، وقال إنه يتمنى القضاء على الاحتكار بهذا الشعار، وأضاف: نريد مصر وطنا حرا يسعد فيه المواطن.

وخاطب أنيس البياع شعب دمياط، الذى أرسل عشرات القوافل إلى شعب غزة، قائلا: لسنا حزب الحكومة كما يهمس البعض.

وهاجم البياع الحزب الوطنى لاختياره ثلاثة مرشحين فى دوائر مفتوحة واعتبر ذلك عدم ثقة فى أعضائه، وتساءل: كيف نثق فى حزب لا يثق بأعضائه؟

مقالات ذات صلة