حل لغز اختطاف الطفل الرضيع بكفر البطيخ

حل لغز اختطاف الطفل الرضيع بكفر البطيخ

حل لغز اختطاف الطفل الرضيع بكفر البطيخ

فى حادثة فريدة من نوعها شهدتها مدينة كفر البطيخ أمس … حادثة اختطاف طفل رضيع من بيت والديه … ولكن وبعد مرور 36 ساعة على اختفاء الطفل تمكنت مباحث دمياط من كشف لغز الحادث .

بدأت الواقعة عندما تلقى العميد نبيل نور، مأمور مركز كفر البطيخ، بلاغا من محمود الجحر، والد الطفل السيد، الذى يبلغ من العمر 3 أشهر واختفى فى ظروف غامضة من منزلهم الكائن بقرية الهواشم بمركز كفر البطيخ.

تم إخطار إدارة البحث الجنائى وتشكيل فريق بحث برئاسة العقيد على العساس، مفتش مباحث المديرية، والنقيب محمد أبو العز، ضابط مباحث كفر البطيخ، وبتكثيف البحث والتحرى حول الواقعة توصل رجال المباحث إلى أن وراء الواقعة سيدة تدعى “س. ع ” فى العقد الثالث من عمرها وتعمل تاجرة ملابس وأثناء ترددها على المنزل أكثر من مرة شاهدت الطفل فى يد والدته وتعلقت به واتفقت مع شقيقتها “ف. ع” فى العقد الرابع من العمر على اختطاف الطفل وقامت بنسج قصة درامية لتسهيل عملية الاختطاف.

وقامت بزيارة منزل الطفل والاطمئنان على والدته، ثم انتقلت إلى منزل خال والدة الطفل فى المنزل المجاور لهم وطلبت من ابنة خالها أن تستدعى والدة الطفل حتى تشاهد بعض الملابس الجديدة وعندما حضرت والدته اتصلت المتهمة بشقيقتها عبر الهاتف وطلبت منها الإسراع فى خطف الطفل وقامت شقيقتها بالتسلل إلى المنزل واصطحبت الطفل معها وفرت هاربة من المكان.

وبعد استرجاع شريط الأحداث اليومية التى مرت على الزوجة طوال يومها، أخبرت رجال المباحث أن المتهمة المذكورة ترددت عليها فى ذات اليوم وروت لهم ما حدث.

وقام رجال المباحث بتضييق الخناق على المتهمة التى أنكرت فى البداية وبالانتقال إلى شقة أختها بقرية الركابية مركز كفر سعد، تبين وجود الطفل لديها. وبمواجهة المتهمة وشقيقتها اعترفن بارتكابهن الجريمة وعللت المتهمة الأولى أن سبب الاختطاف، يرجع إلى أنها كانت حامل وأجهضت فى الشهر الخامس وأخبرت زوجها أنها حامل فى طفل،كما أن زوجة شقيق زوجها كانت تعايرها أنها لا تنجب أولاد بعد أن أنجبت بنتين إحداهما شابة تستعد للزواج والأخرى طالبة إعدادى، حيث أقرت أنه ضاق بها الحال وفقدت السيطرة على أعصابها خوفا من زوجها الذى ينتظر قدوم الطفل، فقررت اختطاف هذا الطفل لإيهام زوجها أنه ابنهما.

قام رجال مباحث دمياط بإلقاء القبض على المتهمة وشقيقتها، حيث تحرر عن ذلك المحضر رقم 7014 لسنة 2011 مركز كفر البطيخ، وذلك تمهيدًا لعرضهن على النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

مقالات ذات صلة

2 تعليقان

  1. five
    7 نوفمبر 2011 في 10:35 م

    سيدى الفاضل نحن ننشر ما ورد الينا من تحقيقات الشرطة والمحاضر وما تناقلته الصحف والأخبار . واذا كان هناك اختلاف عن الحقيقة فهذا دوركم يا قراء أن تزودونا بالحقيقة وتصححوا معلوماتنا
    لكن رجائى بدون ألفاظ جارحة . وشكرا لك.

  2. احمد باولو
    7 نوفمبر 2011 في 6:12 ص

    استمحيك عزرا سيدى هذا الكلام غير صحيح لان اولا ليسو امسك بهم ومعهم الطفل هم مشتبه فيهم فقط ثانيا ليس زوجة اخت الاول لا تعيرها وعيب جدا ان تشوهو سمعت ناس من دون حكم فى القضية