حريق هائل فى منزل بـ الناصرية فى دمياط

وزير الداخلية اللواء منصور العيسوى

وزير الداخلية اللواء منصور العيسوى

حرق مقربون من المدعو “سامى. ح. ك”، المجنى عليه فى أحداث البلطجة التى شهدتها قرية الناصرية مساء الثلاثاء، منزلا مكونا من ثلاثة أدوار ملك “عطية. ع. م”، والذى يخص عددا من مثيرى أحداث البلطجة والشغب أمس.

وكان البلطجية تعدوا بالضرب على المجنى عليه، والذى يرقد حاليا فى مستشفى دمياط التخصصى مصابا بجروح قطعية، حيث قام عدد من المقربين له بمحاولة للانتقام بحرق المنزل بكل محتوياته، وإلقاء أثاثاته فى الشارع، وفشل الأهالى فى السيطرة على الحريق.

ومن جانب آخر، فشلت الأجهزة الأمنية والقوات المسلحة فى ضبط الجناة ومثيرى البلطجة فى أحداث أمس.

 

 

مقالات ذات صلة

3 تعليقات

  1. أحمد
    25 يونيو 2011 في 6:37 ص

    ياريت لو الناس تعرف إن عطية قذافى الناصرية لية سوابق كتير جدا ولابيهمة حرمه البيوت ولا كله عنده واحد

  2. نورا
    24 يونيو 2011 في 8:45 م

    واحنا بتوع قرية الناصرية وبعني اصح عزبة الكفراوي مش هنسكت ووعد منا يا سامي ياكفراوي لناخد حقك حتي لو بروحنا

  3. نورا
    24 يونيو 2011 في 8:43 م

    انتم لية مش بتقولوا اسم المجرم دة الي كان مسيطر علي البلد ومكنش حد قدرلة حتي الحكومة مابعد الثورة وما قبل الثورة علي العموم هوه اسمة عطية عبد المنعم الي سكنين عند الجامع الكبير بقرية الناصرية