حبس نقيب شركة بدمياط لتعديه بالضرب على مواطن

حبس نقيب شركة بدمياط لتعديه بالضرب على مواطن

حبس نقيب شركة بدمياط لتعديه بالضرب على مواطن

قضت محكمة جنح مركز دمياط بحبس نقيب شرطة وكيل مكتب مكافحة المخدرات بدمياط أسبوعا وكفالة 100جنيه لاستعماله القسوة مع أحد المواطنين مما أحدث به عدة إصابات.

كان المواطن محروس أحمد محمد الشعراوى، قد تقدم ببلاغ 19/9/2010 لرئيس نيابة مركز دمياط يتهم فيه النقيب لؤى باهر عز الدين نقيب شرطة وكيل مكتب مكافحة المخدرات بدمياط بالاعتداء عليه بالضرب المبرح أثناء جلوسه بإحدى الكافتيريات برأس البر، مما أحدث به عدة إصابات أثبتها تقرير الطب الشرعى.

وبسؤال نقيب الشرطة، أنكر الواقعة وقال إنه قام بضبط أحد الأشخاص وهو صهر الشاكى وبحوزته كمية من الهيروين ونبات البانجو، وتم قيد الواقعة رقم 6213 لسنة 2010جنايات رأس البر وأنه لا يعرف الشاكى ولا شكله.

وأكدت تحريات العقيد أمير بهجت مفتش المباحث عدم صحة الواقعة وبإحالة الواقعة لمحكمة جنح مركز دمياط قضت بحكمها السابق وإحالة الدعوى المدنية للمحكمة المختصة.

 

مقالات ذات صلة