حبس طالب ثانوى سبع سنوات بسبب إنقاذ صديقه

حبس طالب ثانوى سبع سنوات بسبب إنقاذ صديقه

حبس طالب ثانوى سبع سنوات بسبب إنقاذ صديقه

حكمت محكمة الاسماعيلية العسكرية على طالب ثانوى من مدينة السرو بدمياط بالحبس سيع سنوات نظرا لاستخدام سلاح نارى فى فض مشاجرة بمدينة الزرقا وأفادت التحريات أن الطالب م .ب اشترك فى مشاجرة مع زملائه بالزرقا أمام المدرسة فاتصل تليفونيا بصديق له طالب ثانوى من مدينة السرو أ . م كى يغيثه وينقذه فاستقل الطالب دراجته البخارية متجها إلى الزرقا وهداه تفكيره إلى طلب سلاح نارى من صديق له بكفر المياسرة حتى يقدر على فض المشاجرة فأطلق طلقتين فى الهواء بغرض إنقاذ زميله وفض المشاجرة وتجمع على الفور السائقين فى موقف كفر المياسرة القريب من المدرسة فأمسكوا طالب الثانوى وأشبعوه ضربا مبرحا وهرب زميله الذى طلب النجده تاركا طالب الثانوى فريسة للضرب.

وعلى الفور تم تسليم طالب الثانوى إلى مركز شرطة الزرقا التى قامت بتسليمه إلى الحاكم العسكرى فتم ترحيله إلى بور سعيد ثم إلى محكمة الاسماعيلية العسكرية التى حكمت بحبسه سبع سنوات وجاء هذا الحكم قاسيا على الطالب وتعاطف معه أهالى مدينة السرو لأن الطالب مشهود له بحسن الخلق واحترام معلميه كما أن مستقبل الطالب تم تدميره بسبب مروءته الغير حكيمه وسوء التصرف فى كيفية إنقاذ زميله الذى استغاث به ومن المؤسف أن يهرب زميله الذى استغاث به ويترك صديقه الذى أتى إلى نجدته فكان العقاب والدرس القاسى سبع سنوات فى السجن

مقالات ذات صلة