جهود محافظ دمياط لحل مشاكل قرية السيالة

جهود محافظ دمياط لحل مشاكل قرية السيالة

جهود محافظ دمياط لحل مشاكل قرية السيالة

محاولات السيد محافظ دمياط فى حل مشاكل قرى محافظة دمياط المتفرقة والتى كانت الشكوى منها فى الفترة الأخيرة وتكاسل جهاز المحافظة فى تقديم أى حلول . فنجد أن السيد محافظ دمياط قد استجاب لشكوى أبناء قرية السيالة وقام بزيارة للقرية ومعاينة جوانب الشكوى التى تقدموا بها من سوء حالة الصرف الصحى والطرق الغير مرصوفة وغيرها من المطالب التى كانوا توجهوا بها فى شكواهم من قبل.

وقد حضر هذه الزيارة المهندس محمد صلاح سعد سكرتير عام المحافظة والعميد فايز شلتوت السكرتير العام المساعد ورئيس مركز ومدينة دمياط ورؤساء الأجهزة التنفيذية في قطاع مياه الشرب والصرف الصحي والكهرباء والطرق وقد تم عرض أهم هذه الموضوعات والتي تتمثل في تغيير خط الاسبستوس لمياه الشرب وإحلال وتجديد مسافة 400 متر من خطوط المياه بالقرية.

من جانب أخر أوضح المهندس سيد ربيع رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي بدمياط أنه تم عمل معاينة لشارع القطعة مسافة 200مترا وشارع الصيادين مسافة 150 مترا وتغيير 2كم مواسير مياه اسبستوس في طريق السيالة وذلك اعتبارا من الأسبوع القادم .
كما طلب المحافظ إشراك ممثل متخصص من أبناء القرية في متابعة العمل مع شركة المياه مشيراً إلي أن خطة إحلال وتجديد خطوط مياه الشرب الاسبستوس علي مستوي المحافظة تشمل 200كم سيتم البدء في تنفيذ مسافة 82كم كمرحلة أولي مع مراعاة التركيز علي أماكن الاختناقات .

ونجد أن أهالى قرية السيالة قد أشادوا بزيارة السيد المحافظ وسرعة استجابته لمطالبهم وأوامره التى قررها وأملاها على كل من السيد رئيس قطاع الكهرباء وشركة مياه الشرب والصرف الصحى.

كما أشار أهالي قرية السيالة أنه تم تنفيذ حوالي 90% من بيارة الصرف الصحي والتي علي وشك الانتهاء ، كما انتهي العمل بخط الانحدار ونقل محول الكهرباء الخاص بالمحطة ليتبقي مسافة 100 مترا من الصرف الصحي كما طلبوا توصيل الصرف الصحي لبعض الشوارع المحرومة من الخدمة وعمل مقايسة جماعية للمنازل التي سيتم توصيل الصرف الصحي لها بعد حصر هذه المنازل .

هذا وقد أوضح مسئول الصرف الصحي أن مسافة الـ100 متر في طريقها للحل وسيتم التنفيذ بالتنسيق مع الوحدة المحلية للقرية وأن الشوارع ذات العرض أكثر من 3.5 متر ستقوم الوحدة المحلية برفعها مساحيا وموافاة الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي للتنفيذ والشوارع الأقل من 3.5 متر.

من جهة أخري ستقوم الشركة القابضة لمياه الشرب بتنفيذها كتوصيلات منزلية بغرف التفتيش .
وفي سياق متصل أضاف رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي أن الشركة القابضة تقوم حاليا بتنفيذ غرف تفتيش من البولي ايثلين سريعة التنفيذ وتتحمل الضغط .

كما بحث المحافظ مطلب أهالي القرية في رصف الطريق البديل وإنارته وإنشاء 4 شوارع فرعية تربطه بالطريق الرئيسي كما أشار المحافظ إلي أنه سيتم مخاطبة جهاز تعمير وتنمية الساحل الشمالي الأوسط بشأن إمكانية السماح بإتصال هذا الطريق بالطريق الدولي وأضاف أنه قد تمت مخاطبة الهيئة العامة للتخطيط العمراني لدراسة ضم المنطقة التي يشملها الطريق الترابي للحيز العمراني للقرية كما اتفق خلال الاجتماع علي الاتصال بممثل شركة الغاز لمعرفة رأي الشركة القابضة للغاز الطبيعي بالنسبة للبرنامج الزمني لإدخال الغاز للسيالة والتي سيتحدد علي ضوءه البدء في أعمال الرصف وكذلك إمكانية البدء في دخول الغاز في الطريق الرئيسي حتي يمكن إتمام أعمال الرصف .

كما تم بحث مشكلة نقص سيارات السرفيس بالقرية وانتقال بعض السيارات التي تحمل خطوط سير السيالة للعمل علي خطوط سير أخري حيث طلب المحافظ أن تكون هناك أسبقية في الترخيص للسيالة والالتزام بخطوط السير في هذا الخط حيث وعد مدير المواقف بدعم خط السيالة والتنبيه علي السائقين بالإلتزام بخطوط السير ومن لا يلتزم بذلك سوف تسحب الرخص منه .

وفيما يتعلق بمصرف محب والسيالة أوضح المحافظ أن هذا المصرف مصرف خاص ونظرا لأن منسوب مياه الصرف منخفضة عن سطح الأرض فإن ذلك يتسبب في ارتفاع منسوب المياه الجوفية والتأثير علي الأراضي الزراعية ولحل هذه المشكلة لابد من إنشاء محطة رفع وماكينة لسحب المياه وعمل جسر ثان للمصرف مما يتطلب ذلك ضرورة أن يتبرع المزارعين بعرض 2 متر من ملكيتهم الخاصة في الأراضي الزراعية بطول المصرف لعمل الجسر والبدء في التطهير وعمل تكريك لقاع المصرف حيث سيتم طرح عملية التطهير بتكلفة 90 ألف جنيه علي أن يتم رفع ناتج التطهير علي الجسر لتقويته حيث طلب المحافظ توعية المزارعين بذلك حتي يمكن الحفاظ علي جودة وخصوبة الأرض الزراعية .

 

مقالات ذات صلة