ثورة الشباب المصرية لم تنته بعد

ثورة الشباب المصرية لم تنته بعد

ثورة الشباب المصرية لم تنته بعد

عمت الفرحة بتنحى الرئيس مبارك قرى ومدن محافظة دمياط مثل دمياط ,رأس البر ,فارسكور ,الزرقا وفى السرو طافت مظاهرة شوارع المدينة مرددة شعارات الثورة تندد باستيلاء مبارك على 350 مليارجنيه مصرى مطالبة بمحاكمته ومن شعارات المتظاهرين حلو يا حلو حسنى الشعب ذله ويا مبارك الطيارة فى انتظارك كما أكد المتظاهرين على ضرورة محاكمة الرئيس مبارك ورد ثروته لمصر بالإضافة إلى أخذ حق شهداء الثورة قاد المظاهرة شاب لاقى الإهانة والضرب بشدة من أعضاء الحزب الوطنى بمدينة السرو أثناء انتخابات مجلس الشعب الأخيرة كما تم حمله وإلقاؤه على الأرض خارج مقر اللجان وخطف كاميرته الخاصة ولم تمض أسابيع قليلة حتى سادت عدالة السماء بالنصر المدوى لشباب الثورة وإعلان تولى قيادة الجيش زمام الأمور وسبحان الله بين عشية وضحاها أذل الله من كان عزيزا فى قومه وأعز من ذله الجبروت والسلطة والنهب وها قد انتصرت ثورة الشباب وانزوى النظام الفاسد بعيدا وهنا يتبادر إلى ذهنى سؤالا هل ينتهى دور الشباب عند هذا الحد أعتقد أنه لم ينته بعد لأن الفساد قابع فى المصالح الحكومية والمخابز والمحليات وغيرها أى أن شباب الثورة الجسور دوره قائم باستمرار من أجل التصدى للفساد فى كل موقع مثال على ذلك قوت الشعب المصرى وهو رغيف الخبز يستولى عليه بعض أصحاب المخابز بالتعاون مع موظفى الوحدات المحلية المشتركين فى بيع الخبز بمنافذ التوزيع حيث يورد صاحب المخبز نصف كمية الخبز للمنفذ ويقوم بائع المنفذ بالتوقيع على استلام الكمية كلها مقابل أجر رمزى ويبيع صاحب المخبز جوال الدقيق بمبلغ كيير فى السوق السوداء ومثال آخر قيام شركات الاتصالات بفرض ضريبة مبيعات وتمغلت أعلى من الاستهلاك بغرض التربح والأمثلة كثيرة إذا ثورة التغيير لم تنته بعد لابد من رجال الثورة مقاومة الفساد الداخلى فى كل موقع حتى ينهض المجتمع ويعم الخير على الجميع
طلعت العواد

مقالات ذات صلة

2 تعليقان

  1. دينا
    12 فبراير 2011 في 1:03 م

    طبعا تعم لتغير وردع قوى الفساد وتحرير الافكار الايجاية من قيودها ومحو كلمة غير ممكن من القاموس اولا لازم نبدا بانفسنا وتغير سلوكيات الشعب المصرى نفسه لان احنا عندنا ازمة اخلاق فى التعامل مع الاخرين والتعامل مع المواطن فى الشارع وازمة عدم ثقة لان مفيش امان وكله ادى فى النهاايه الى كبت غير طبيعى وكل واحد لازم يبدا بنفسه ويقول انا مش هسكت على اى حاجة خطا حصلت او شفتها مهمال كانت النتائج ……..

  2. محمد جمال
    12 فبراير 2011 في 12:01 م

    نعم ثورة التغيير لم تنته بعد مطلوب الثورة على الفساد فى كل موقع إدارى فى التعليم والصحة والاتصالات والتموين والمحليات وعلى أصحاب المخابز وغير ذلك لذا أطالب بتشكيل الشباب لجان باسم لا للفساد لفضح الفساد والإبلاغ عنه لكى يحاسب ونمنع بؤرته من الانتشار هل أنتم معى فلنشكل الآن جماعة لا للفساد فى كافة مناطق البلاد..