تناول اللحوم الحمراء قد يقصر العمر ويرفع معدل الوفيات

تناول اللحوم الحمراء قد يقصر العمر ويرفع معدل الوفيات

تناول اللحوم الحمراء قد يقصر العمر ويرفع معدل الوفيات

وفقا لدراسة أمريكية جديدة الإفراط في تناول اللحوم الحمراء قد يقصر العمر ويرفع معدل الوفيات.

وخلصت الدراسة، التي نشرت في مجلة “أرشيف الطب الداخلي” وأجراها باحثون من جامعة هارفارد الأمريكية، إلى أن مخاطر الوفاة المبكرة جراء أمراض القلب والسرطان، أو لأي مسببات أخرى، ترتفع مع تزايد استهلاك اللحوم الحمراء.

وتعزز نتيجة الدراسة، التي أوردها موقع “هيلث.كوم”، الاعتقاد الشائع بأن اللحوم الحمراء، التي تحوي معدلات عالية من الدهون المشبعة والكولسترول، مضرة للصحة، وتحديداً القلب، إلا أنها الأولى من نوعها التي تنظر في تأثيرها على عمر الإنسان.

وخلال الدراسة، رصد الباحثون الحمية الغذائية لأكثر من 121 ألف شخص في منتصف العمر من الجنسين، طيلة 28 عامًا، ولاحظ العلماء بأن كل قطعة لحم إضافية يتم تناولها خلال اليوم، ترفع مخاطر الوفاة بواقع 13% وكان تأثير اللحوم المعالجة، مثل اللحوم الباردة والسجق أكثر خطرًا، إذ زاد استهلاكها احتمالات الوفاة بـ 20%.

استنادًا إلى هذه النتائج، يقدر الباحثون أن استبدال وجبة يوميًا من اللحوم الحمراء بالأسماك أو الدواجن أو المكسرات، والبقول والحبوب الكاملة، أو بمنتجات الألبان قليلة الدسم، من شأنها أن تقلل خطر الوفاة المبكرة بما بين 7 إلى 19%.

مقالات ذات صلة