جديد

تعلم لغة العيون لتفهم من حولك !!

تعلم لغة العيون لتفهم من حولك

تعلم لغة العيون لتفهم من حولك

للعيون لغة يسهل التعامل معها لكن عليك ان تتدرب عليها. ومن خلال العين تستطيع ان تعرف الذي يحبك من الذي يكرهك وتقدر على تحليل شخصيته.

وتشكل العين جزءا هاما في التواصل الإنساني الفعال وكانت صاحبة تلك اللغة الخاصة من لغات الجسد التي ساعدت على التواصل غير اللفظي بالذات الإنسانية.

الكتمان:

أحيانا تبدى العين ما يضمر في النفس من رغبة لا يمكن التفوه أو التصريح بها. شكل العين عند الكتمان

تكون متسعة ولا تستطيع النظر الي من يكتم عليه الشيء لفترة طويلة فينظر الى الشخص لمدة معينة اثناء الحديث وبعدها تنظر لشيء اخر ومن ثم ترجع للشخص وهكذا.

التعجب:

التعجب يظهر بالعين بإتقان شديد. فلا يعرف التعجب والدهشة الا من خلال نظره العين . عند التعجب تكون العين متوسعة وترتفع عدسة العين قليلً للأعلى، ويمكن ان يصاحب التعجب تقريب الحاجبين من بعضهما البعض وتقديم الرأس للأمام بدرجة بسيطة. ولكن يمكن للإنسان اذا الم بنفسه ان يتلاشاهم ولكنه لا يستطيع أن يمنع عينه من التوسع والنظر للأعلى.

الإحساس بالخطأ:

كثير منا يخطأ لكن قليل منا من يعتذر عن الخطأ، فإذا كنا نقدر على عدم الاعتذار فالعين لا تقدر. شكل العين في هذه الحالة تكون مسترخية والشخص ينظر للأسفل وفي بعض الأحيان لو كان الخطأ كبير جدا لا تستطيع العين النظر في عين الأخر الذي اخطأ الشخص في حقه.

الحسد:

للعين دور كبير بالحسد ومن رحمة الله تعالى انه لم يجعل كل العيون لها القدرة على الحسد، شكل عين الحاسد تكون قوية الهيئه ثابتة النظره وتنظر للشيء الذي اعجبها لفترات طويلة وهي ثابته لاتتغير . من قوة هذه العين لاتستطيع النظر اليها بشكل دائم.

الكذب:

اكثر ما يفضح الكاذب عينه، فالعين مفطورة على الصدق. شكل العين في هذه الحالة تكون متوسطة التوسع وكثيرة الرمش وكثيرة الميل الى جهة اليسار.

الحب:

ما اجمل الحب لو كان نابع من القلب ومنعكس من العين، فالعين مراَه القلب تعكس الحب من خلالها. التعامل مع الحبيب هو شيء دائم فلا تأخذ العين شكل معين بالتعامل مع الحبيب فمثلا يمكن ان يصدر الحبيب علامة تعجب فتتعجب العين .ولكن عند لحظة الحب المطلق وتكون عادة في بدايات الحب, تكون العين مبتسمة تلاحظ الإبتسامة عليها ملاحظة تامة ويكثر انزال العين للأسفل ورفعها للأعلى بحركة متناسقة وغير ملاحظة الا بالتدقيق الشديد من المحبوب.

الحزن:

الحزن شيء ملازم للإنسان فلا يوجد انسان لم يحزن، يمكن ان يخفي الإنسان هذا الحزن وان يتصنع الفرح ولكن العين تفضح صاحبها وتبين حزنة. شكل العين عند الحزن تكون الهدبة السفلى للعين مرتفعة للأعلى وغالبا تفرز الدموع في هذه اللحظة.

مقالات ذات صلة

3 تعليقات

  1. سميح الشافعى
    26 ديسمبر 2010 في 9:04 ص

    وفى نفسى وزوجتى وعملى وبركلنا فى انفسنا

  2. سميح الشافعى
    26 ديسمبر 2010 في 9:02 ص

    يارب بركلى فى اولدى

  3. سميح الشافعى
    26 ديسمبر 2010 في 9:02 ص

    تمنياتنا لكل اولادنا بالنجاح والتوفيق فى الحياة