تعرف على بلدك دمياط

محافظة دمياط

محافظة دمياط

تعتبر محافظة دمياط نافذة مصر الأولى على ساحل البحر الأبيض المتوسط حيث تقع شمال الدلتا على الضفة الشرقية لنهر النيل وتبعد عاصمة المحافظة 15 كم من مصب النهر وهى شبة جزيرة يحتضنها البحر المتوسط شمالاً وبحيرة المنزلة شرقاً ؛ ويشطرها النيل إلى شطرين ؛ وإلى الجنوب الغربى تمتد مزارع الدلتا وسهولها ؛ وتبلغ المساحة الكلية للمحافظة 1029 كم2 تمثل 5 % من المساحة الإجمالية لمنطقة الدلتا وتمثل 1 % من المساحة الإجمالية للجمهورية ؛ كما تبلغ المساحة المأهولة 589.20 كم2 منها بالقطاع الريفى 546.4 كم2 بنسبة 92.7 % ؛ كما يبلغ تعداد سكان المحافظة التقجديري في عام 99 ( 953430 نسمه ) يتواجد منهم بالقطاع الريفى للمحافظة 691687 نسمه بنسبه 72.5% ويبلغ معدل الزيادة السكانية للمحافظة2.09% ؛ وتتكون المحافظة من 4 مراكز إدارية ، 10 مدن ،و 35 وحده محلية قروية ، 59 قرية و 722 كفر ونجع بإجمالى 782 تجمع سكنى ريفى

تضم المحافظة 7 كليات ومعهداً ، 19 مركز للتدريب المهنى ويبلغ عدد مدارس التعليم قبل الجامعى 657 مدرسة للتعليم العام منهم بالقطاع الريفى 403 مدرسة بنسبة 61 % وبالتعليم الأزهرى 56 مدرسة منهم بالقطاع الريفى 28 مدرسة بنسبة 50 % من المدارس  .

تبلغ المساحة المنزرعة بالمحافظة ( 115892 فدان ) وتشتهر بزراعة القمح والذرة والقطن والأرز والبطاطس والليمون والعنب والطماطم ويعتبر النشاط الإقتصادى من أفضل الأنماط الإقتصادية إذ يتسم بالتنوع ويرتكز على العنصر البشرى ؛ ويقوم النشاط الإقتصادى فى دمياط على وحدات إنتاجية صغيرة معظمها يملكها ويديرها القطاع الخاص فقد أخذت المحافظة شهرتها فى قطاعات الصناعات الحرفية وفى مقدمتها صناعة الأثاث والألبان وتعليب الأسماك والزيوت والصابون والخشب المضغوط ومضارب للأرز ومطاحن للقمح ؛ ومن الجدير بالذكر أن بالمحافظة أسطولاً للصيد يبلغ حوالى 50 % من إجمالى أسطول الصيد على مستوى الجمهورية وبها ترسانة لبناء السفن  .

ولقد طرأت تغيرات إقتصادية على محافظة دمياط منذ إفتتاح ميناء دمياط عام 1986 وهو يقع على بعد 5.8 كم غرب مصب النيل بمدينة رأس البر ومن مميزات هذا الميناء أنه يعتبر ميناء تبادلى لميناء الإسكندرية وبذلك يؤدى إلى تخفيض تكاليف الشحن ورسوم إنتظار البواخر وتنمية ونقل الحاويات حيث حقق الميناء طفرة كبيرة كميناء ترانزيت به أكبر مساحة حاويات فى موانى مصر ويتميز الميناء بأعماق كبيرة غير متوفره فى أى ميناء آخر بمصر سوى ميناء الدخيلة ويسمح بإستقبال البواخر العملاقة المتخصصة فى نقل الحاويات والبضائع العامة حيث توجد خطوط ملاحية منتظمة بين ميناء دمياط كميناء ترانزيت يربط دول أوربا وشمال أفريقيا بالشرق وقد أنشئت المنطقة الصناعية الحره والتى تقع بجوار الحد الشرقى لميناء دمياط على مساحة 190 فدان وهذه المساحة خاصة بإقامة مشروعات صناعية تصديريه مقسمة بمساحات تبدأ من 2000 متر مربع ومضاعفاتها بقيمة إيجارية للمتر المسطح 3.5 دولار سنوياً وجميع هذة المشروعات تستفيد بالمميزات التى يقررها قانون الإستثمار 230 لسنة 1989 م  .

كما تعتبر مدينة دمياط الجديدة كيان إقتصادى جديد يخضع لقانون المجتمعات العمرانية الجديدة وتتوفر بها فرص ضخمة للإستثمار سواء بالمنطقة الصناعية أو المنطقة الساحلية وخاصةَ فى مجال الإسكان حيث يوجد بالمدينة 96 مشروع عامل و103 مشروع تحت الإنشاء وعدد المستثمرين الجارى التعاقد معهم 299 مستثمر لإنشاء المشروعات فى كافة المجالات ( غذائية – كيمائية – أثاث – صناعات ورقية – صناعات هندسية – تعبئة وتغليف -تخزين ) و غيرها وتبلغ عدد فرص العمل 13665فرصه عمل .

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. بنت دمياط
    24 نوفمبر 2010 في 7:16 م

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    دمياط دى بلد حلوة اوى وانا فخورة انى منها