بلطجية تثير الرعب فى رأس البر واصابة اثنين من حركة 6 ابريل

مستشفى رأس البر

مستشفى رأس البر

بلطجية تثير الرعب فى مدينة رأس البر مستغلين الفراغ الأمنى ، مما تسبب في إصابة مجموعة من شباب المدينة بطعنات بالأسلحة البيضاء بعد تفتيشهم وسرقة ممتلكاتهم بالإكراه ، من أموال وأجهزة التليفون المحمول والذهب .
واستقبل مستشفى رأس البر العام 6 حالات تم طعنها فى منطقة السوق القديم فى اتجاه البلاج ، وعلى النيل أمام معدية السوق القديم الرئيسية.بينما استقبل المستشفى التخصصى بالأعصر بمدينة دمياط صباح يوم السبت 3 حالات لثلاثة شبان أصيبوا بطعن فى الظهر والرقبة والرأس ،وهم :محمد جمال صابر جمعة ، وإسلام عابد عبد الرحيم بطعنة فى الكتف الأيسر ، ومحمد محسن شطا بإصابة طفيفة بعد تمكنه من الهروب بعد أن سلمهم 175 جنيها.
وقال محمد شطا إنه عندما توجه إلى قسم شرطة رأس البر قالوا له “لايوجد أحد الآن ، تعالى فى الصباح”.
بينما قال محمد صابر جمعة أحد المصابين إنه كان يسير على النيل قاصدا معدية عزبة البرج ،ففوجئ بشخصين بدا عليهما أنهما في حالة غير طبيعية، وطلبا منه إخراج مافى جيبه ، ولكنه رفض وقاومهما فأصابوه فى رأسه ، ولولا ظهور بعض المارة لكان فى عداد الأموات .
ومن ناحية أخرى ، تعرض عضوان من حركة 6 أبريل بمحافظة دمياط لهجوم من عدد من البلطجية بالأسلحة البيضاء، أسفر عن إصاباتهما إصابات متفاوتة .وادعى المصابان ضلوع ضباط أمن الدولة الذي يقع على كورنيش النيل فى منطقة الأعصر في واقعة الاعتداء عليهما.
كان نشطاء من حركة 6 أبريل قد تواجدوا أمام مقر أمن الدولة بمنطقة الأعصر لحمايته من أعمال البلطجة أو من تعرض مستنداته للسرقة أو الحرق من جانب ضباط مباحث أمن الدولة ، بعد تردد أنباء عن قيام وزارة الداخلية بتجميد عمل الجهاز لحين إعادة هيكلته.
وقال محمد أبو سمرة أحد المصابين والناشط فى حركة 6 أبريل إنه حاول منع ضباط أمن الدولة من تهريب بعض الصناديق بعد خروجهم من المبنى فى تمام الساعة الثانية من صباح اليوم السبت ، إلا أنه فوجئ بأكثر من 30 بلطجيا يعتدون عليه هو وزملاءه ، وأصيب بجرح فى وجهه بينما أصيب زميله حمادة الدغيدى بجرح غائر فى الرأس، وأكد أنهما تعرفا على بعض من قاموا بالاعتداء عليهما.
تم تحرير محضر بالواقعة وتم تحويله إلى الحاكم العسكري.

مقالات ذات صلة