اهالي السرو يعلنون استقلالهم عن محافظة دمياط

 

اهالي السرو يعلنون استقلالهم عن محافظة دمياط

اهالي السرو يعلنون استقلالهم عن محافظة دمياط

شهدت أزمة مياه الشرب في مدينة السرو تطورات جديدة ، حيث قام أهالي السرو صباح أمس السبت بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مبني ديوان عام محافظة دمياط معلنين أنهم سوف يستقلون بالسرو كجمهورية مستقلة ردا منهم على التجاهل الشديد الذي قابل به مسئولي المحافظة مطالبهم وأزمة مياه الشرب.

كما اعلنوا اعتراضهم على تقاعس محافظة دمياط وشركة مياه الشرب عن تغيير محطة مياه الشرب القديمة والمتهالكة التى تغذى المدينة، وهى عبارة عن محطتى مياه كومباكت نقالى إحداهما طراز نمساوى تم تركيبها عام 1987 والأخرى تم تركيبها عام 1991 بقدرة 30 لتر /ثانية للمحطة الواحدة. وهاتان المحطتان انتهى عمرهما الافتراضى وانخفضت كفاءتهما إلى مستوى 50% وأصبحتا لا تكفى احتياجات المدينة.

وكانت الشركة قد وعدت بإعادة تغيير المحطة وتغيير خطوط المياه الاسبستوس الممتدة بطول المدينة، إلا أن أهالى المدينة فوجئوا بتقاعس الشركة عن التنفيذ وقامت الشركة بإعلان بيان الخميس الماضى يفيد قيام الشركة بسحب عينات من مياه الشرب بالمدينة لتحليلها وإعلان نتيجة العينات بأنها سليمة ومطابقة للمواصفات، وهذا ما اعتبره أهالى المدينة مراوغة وإخلال بالوعود التى وعد بها محافظ دمياط اللواء محمد عل فليفل والمهندس سيد ربيع رئيس شركة مياه الشرب بدمياط.

وأكد عمار فؤاد منسق اللجنة الشعبية للدفاع عن حقوق السرو، أن الأهالى المحتجون أمام مجلس المدينة أعلنوا الاعتصام المفتوح والإضراب عن الطعام لحين إعلان انفصال السرو عن محافظة دمياط وأعلنها مدينة مستقلة أو ضمها إلى محافظة الدقهلية، حتى يحصل الأهالى على حقوقهم وأقلها الحصول على كوب ماء نظيف.

يذكر أن اللواء محمد على فليفل محافظ دمياط قد قام بزيارة الأسبوع الماضى إلى مدينة السرو، لتفقد مشكلة محطة السرو وطالب المهندس سيد ربيع رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى توفير الاعتماد المالى اللازم، لتغيير خطوط مياه الشرب بمدينة السرو لتغيير الوصلات الاسبستوس بصفة عاجلة حلاً لمشاكل المواطنين، ووعد رئيس القابضة بالتنفيذ.

وأضاف ربيع رئيس الشركة أنه تم تصميم الرسومات الهندسية لمحطة السرو على نفس المساحة الموجودة حاليا، نظرا لندرة الأراضى بمحافظة دمياط وان المحطة الجديدة بطاقة 300 لتر / ثانية.

 

مقالات ذات صلة