انتهاء فعاليات مؤتمر شرق الدلتا الادبى فى دمياط

انتهاء فعاليات مؤتمر شرق الدلتا الادبى فى دمياط

انتهاء فعاليات مؤتمر شرق الدلتا الادبى فى دمياط

اختتمت مساء الأربعاء فعليات المؤتمر الأدبى العاشر لإقليم شرق الدلتا، والذى أقيم على مدار يومين بقصر ثقافة دمياط، تحت رعاية الشاعر سعد عبد الرحمن رئيس هيئة قصور الثقافة.

أقيم المؤتمر تحت عنوان “استشراف الثورة فى نصوص أدبية” برئاسة عبد الغنى داود وبحضور أحمد زحام نائب رئيس الهيئة، الذى بدأ كلمته بوقفة حداداً على أرواح شهداء 25 يناير.

وقال سكرتير عام مساعد محافظة دمياط، إن الأدباء والمفكرين هم النور الذى ينير لنا الطريق، مطالباً بضرورة وضع توصيات تليق بروح ثورة 25 يناير، بعد ثورة الحرية والعدالة، لأن هذا المؤتمر هو أول مؤتمر ثقافى يقام على أرض دمياط بعد الثورة العظيمة.

كما تم خلال المؤتمر تكريم 3 شخصيات من رواد الحركة الثقافية هم الطبيب ماهر القشاوى ومحمد التورجى وصلاح عبد السيد.

كما تم عرض فيلم تسجيلى عن ثورة 25 يناير بعنوان رؤية من الميدان إعداد حلمى ياسين، وتم استضافة إحدى سيدات دمياط المشاركات فى أحداث الثورة بدمياط.

وعرضت بعض توصيات المؤتمر التي تضمنت دعم الثورة وتشجيع المواهب الشابة وتنمية الفكر والثقافة لدى أبناء الوطن.

مقالات ذات صلة