انتقاد صيادو عزبة البرج الوقف الاجبارى للصيد

على البدرى رئيس اتحاد عمال مصر الحر

على البدرى رئيس اتحاد عمال مصر الحر

ناقش صيادو عزبة البرج بدمياط مشكلة التوقف الإجبارى لمراكب الصيد العاملة فى مياه البحر الأبيض المتوسط، وذلك بحضور على البدرى رئيس اتحاد عمال مصر الحر والسيد حسن نائب رئيس الاتحاد لمدن القناة ودمياط. وطالب الصيادون بقصر القرار على مراكب الجر لأنها تقوم بصيد الزريعة والأمهات من الأسماك دون غيرها من المراكب الأخرى. كما أشار الصيادون إلى أن نقابتهم الحالية غير مجدية، ولم تقدم لهم أى معونات، ولا تتصدى لمشاكلهم الطارئة. وأكد عماد الغرباوى صاحب مركب أن قرار حظر الصيد يصدر بعد فترات النوات الشتوية، وبعد دفع التراخيص وسداد الضرائب السنوية، وأضاف أن هذا القرار يؤدى الى انتشار البطالة فى هذه المدة المحددة، وتراكم الديون على صاحب المركب. وأشار محمد أحمد معروف إلى أن فترة التوقف تتسبب فى تراكم الديون على أصحاب المراكب، حيث لا يتمكنون من سدادها مما يعرضهم للمقاضاة. كما أفاد عماد محمد عبده أن طاقم الصيادين على المركب يتجاوز عددهم 16 صيادا يعتمدون على الرزق اليومى، وتعطيل المركب لمدة شهرين يؤثر على معيشتهم. وأضاف السيد حسن أنه جار العمل على إنشاء نقابة عامة للصيادين تتبع الاتحاد العمالى الحر، وذلك للدفاع عن الصيادين وتمكينهم من البحث عن حقوقهم من خلال قنوات شرعية.

مقالات ذات صلة