النقابات المهنية بدمياط تدين الإساءة للرسول الكريم

النقابات المهنية بدمياط تدين الإساءة للرسول الكريم

النقابات المهنية بدمياط تدين الإساءة للرسول الكريم

أصدرت النقابات المهنية بدمياط بيانا أمس السبت ردًا علي فيلم الإساءة لرسول الله. وقالت فيه إن جموع المهنيين يرفضون الإساءة والإهانة التى وجهت لقدوتهم خاتم الأنبياء والمرسلين محمد “صلى الله عليه وسلم”، ويؤكدون أن تكرار الإساءة لرسول الله، يشير إلى وجود الحقد والتعصب الأعمى عند البعض الذى يقف وراء ذلك، والجهل والتجاوز لمن يسمح لهم بذلك، فإن مشاعر مليار ونصف مليار مسلم لا يمكن أن تسكت على هذا الاعتداء على أفضل الرسل الذى نفتديه بكل غالٍ ورخيص ولا يمكن لأحد أن يضع حدوداً لمشاعرنا الغاضبة. وأضاف البيان :”إننا نرفض الإساءة لرسول الله “صلى الله عليه وسلم” ولجميع الأنبياء والرسل ونستنكر هذه الجريمة الشنعاء، ونطالب بالتجريم القانوني لكل من يعتدي على المقدسات والأنبياء، وإلا فستظل مثل هذه الأفعال سببًا في تكريس كراهية المسلمين للغرب ولأمريكا على وجه الخصوص، لانتهاك حرمة الأنبياء ونطالب بتقديم من قام بذلك إلى المحاكمة العاجلة”.

وتناول البيان تأكيد لجنة الاتحاد علي دعم التظاهر السلمي الحضاري تعبيرا عن حالة الغضب الشديد للمسلمين من الإساءة لنبيهم حيث ترى اللجنة أن هذا التجاوز والاعتداء على النبي محمد يقع تحت حرية الرأي والفكر إنما هو جريمة واعتداء على المسلمين، ولا يجوز السكوت عليه من الدول التي خرجت منها تلك الإساءة، وهو أيضا يضر بمصالح تلك الدول عند شعوب العالم الإسلامي .

إن الغرب سن قانونًا يُعاقب مَن ينكر محرقة هتلر لليهود أو يشكك في عدد ضحاياها، وهو موضوع تاريخي بحت ليس من العقائد المقدسة فمن حق شعوب العالم الإسلامي وحكوماتهم أن تستنكر بكل الوسائل السلمية والقانونية هذا التجاوز وتتخذ الإجراءات المناسبة لعدم تكراره. ورفضت اللجنة الاعتداء على سفارات الدول الأجنبية داخل مصر حتى لا يُتخذ هذا التعدي ذريعة للإساءة لديننا الإسلامي الحنيف دين المحبة والتسامح والإخاء. وطالبت اللجنة المسئولين بالتدخل السريع والفوري بالطرق الدبلوماسية والقانونية لملاحقة هؤلاء المجرمين وتقديمهم للعدالة.

مقالات ذات صلة