القبلية تشعل المنافسة بين مرشحى كفر سعد بدمياط

العصبيات تشعل الانتخابات بكفر سعد

العصبيات تشعل الانتخابات بكفر سعد

تعتبر دائرة كفر سعد بدمياط من أسخن الدوائر الانتخابية فى دمياط بسبب كثرة عدد القرى بها والعصيبة القبيلة واهتمام أهالى الدائرة بالانتخابات فهى تمثل ثقلا انتخابيا لا يستهان به ويتنافس فيها عدد من المرشحين الأكثر إثارة والأكثر جدلا.

ويتنافس على مقعد الفئات بالدائرة اللواء رفعت الجميل رجل الأعمال المعروف فى ميناء دمياط أمام منافسه العنيد حمدى شلبى النائب الحالى للدائرة وهى المرة الثالثة التى يتواجه فيها الجميل وشلبى ويتربص كلا منهما بالآخر للفوز بالمقعد حتى أنه تردد مؤخرا تدخل قيادات حزبية لتهدئة الأوضاع بينهما، بينما يحاول اللحاق بالخصمين سامى بلح أمين وفد دمياط والذى يحاول أن يجد لنفسه مخرجا للفوز بهذا المقعد.

أما على مقعد العمال فجاء ترشح جلال الألفى النائب الحالى الذى يحظى بدعم وتأييد قيادات المحافظة وينافسه على نفس المقعد سمير التلبانى وفتح الله رخا، كما انضم للمنافسة مؤخرا حسن الحبشى نائب شورى دمياط ثلاث دورات متتالية حيث كان كبش الفداء فى انتخابات الشورى الأخيرة وتم التضحية به لصالح مرشح المعارضة ولم يجد الحبشى أمامه غير الانقلاب على الحزب الوطنى ورفض الانضمام للمجمع الانتخابى مقررا خوض المعركة مستقلا ضد مرشح الوطنى.

كما ينافس على نفس المقعد دكتور إبراهيم أبورية ومحمد الدنجاوى عن الإخوان المسلمين أما على مقعد المرأة فقد ترشحت نجم سلوى الكيلانى عضوة مجلس محلى محافظة دمياط.

مقالات ذات صلة