السلطة التونسية تفرج عن المركب المصرى خلال ساعات

السلطة التونسية تفرج عن الصيادين

السلطة التونسية تفرج عن الصيادين

علم “دمياط” أن السلطة التونسية قررت الإفراج عن المركب المصرى المحتجز لديها “موكب الرسول”، والذى تم احتجازه منذ أربعة أيام وعلى متنه 10 صيادين بتهمة اختراق المياه الإقليمية التونسية.

وأكد محمد عبيد رئيس رابطة الصيادين، أن هذا المركب من مراكب أسطول عزبة البرج، وأنه كان يبحر بالقرب من السواحل التونسية وتم احتجازه بتهمة اختراق المياه الإقليمية لتونس، إلا أن السلطة التونسية قررت الإفراج عن المركب والصيادين خلال ساعات، وذلك بعد دفع الغرامة المقررة والتى تصل إلى 1200 دولار.

وأضاف عبيد أن صاحب المركب طارق الجنيدى أجرى اتصالا بالريس محمد الزاهد ريس المركب، واطمأن على أحوال الصيادين الذين أكدوا حسن معاملتهم بسبب طبيعة العلاقات الطيبة بين مصر وتونس، وأضاف عبيد أن المركب سيصل إلى سواحل الشواطئ المصرية خلال أيام.

مقالات ذات صلة