الجميل يثير غضب السائقين بدمياط

الجميل يثير غضب السائقين بدمياط

الجميل يثير غضب السائقين بدمياط

واصل أصحاب سيارات النقل الثقيل “المقطورات” بمحافظات الجمهورية إضرابهم عن العمل وذلك احتجاجًا على زيادة الضرائب السنوية المقرَّرة على سياراتهم، التي ارتفعت من 5 آلاف جنيه إلى 25 ألف جنيه، وإلزام أصحاب السيارات ذات المقطورة بتوفيق أوضاعهم حتى العام 2012م لتحويل السيارات ذات المقطورة إلى “تريلات” بإجراء تعديلات عليها بقرض بنكي يسدِّده ملاكها على أقساط.و سادت حالةٌ من الاستياء والغضب أوساط السائقين المشاركين في إضراب المقطورات؛ لتجاهل اللواء رفعت الجميل، عضو مجلس الشعب فئات عن دائرة كفر سعد، أزمتهم، وتسيير أسطوله البري الخاص به، برغم النداءات بمشاركتهم في الإضراب. وأوضح السائقون أن عدد المقطورات و”التريللات” في دمياط يصل إلى 1200 سيارة، يقوم 65% منها بنقل الحاويات من ميناء دمياط، فيما يملك الجميل نسبةً كبيرةً منها تعمل لحسابه داخل الميناء، ويتوزَّع الباقي بين نقل الأثاث للخارج ونقل مواد البناء من المحافظات الأخرى لدمياط. وطالب المضربون بإنشاء مركز تدريب للسائقين؛ أسوةً بما يحدث في الدول الأخرى، مع إلغاء مدة السنوات الست لاستخراج الرخص، والسماح لأي مواطن يتمُّ اختباره بمعرفة وزارة الداخلية بالحصول على رخصة أولى بعد اجتياز الاختبارات.

مقالات ذات صلة