«الإخوان» تعاقب جمال الزينى فى دمياط.. وتتحالف مع المعارضة حتى لا تكون الدوائر سهلة أمام «الوطنى»

جمال الزينى

جمال الزينى

جماعة الإخوان قررت معاقبة د.جمال الزينى، عضو مجلس الشعب عن الحزب الوطنى بدائرة الزرقا فى دمياط، وذلك لانتقاله عقب فوزه فى انتخابات الشعب 2005 كمستقل إلى الحزب الوطنى، بعد تأييده ومناصرته أمام كثير من المرشحين.

وقررت الجماعة الدفع بالدكتور سعد عمارة، على مقعد الفئات بالزرقا ومشاركة 4 آخرين هم اعتماد زغلول، ومحمد كسبة، النائب الحالى عن دائرة فارسكور، على مقعد العمال، ومحمد الدنجاوى، عمال بدائرة كفر سعد، وصابر عبدالصادق، عمال بدائرة أول دمياط.

كما أعلنت الجماعة تأييدها لعمران مجاهد، من حزب الوفد فى دائرة الزرقا «عمال»، ومحمد درة بحزب الأحرار عن مقعد الفئات ببندر دمياط، والتجمع على مقعد المرأة عمال، وسامى بلح، مرشح الوفد فئات، فى دائرة كفر سعد، إلا أن الجماعة تدخل فى صدام فى دائرة الزرقا مع الحزب الناصرى، بعد إعلان ماجدى البسيونى، أمين عام إعلام الحزب الناصرى، خوضه الانتخابات على مقعد الفئات.

ويستعد محمد أبوسنة للترشح على مقعد عمال الدائرة الأولى عن حزب الجمهورى الحر، ويتردد اسم فجر صقر أمينة حزب الجبهة الديمقراطى مرشحة على مقعد المرأة.

مقالات ذات صلة