اعتراض أهالى الناصرية فى دمياط على خسارة الزينى

تجمهر الأهالى اعتراضا على نتائج الانتخابات

تجمهر الأهالى اعتراضا على نتائج الانتخابات

اجتمع أكثر من ألف مواطن من أهالى قرية الناصرية التابعة لمركز الزرقا بمحافظة دمياط مساء أمس، الاثنين، بعد صلاة العشاء أمام مسجد الناصرية، وذلك لإعلان احتجاجهم على عمليات التزوير واستخدام كافة أنواع البلطجة التى شابت عملية الانتخابات فى جولة الإعادة بجميع أنحاء دائرة الزرقا، وأعلن الأهالى اعتراضهم على نتائج الانتخابات التى أعلنت بخسارة مرشحهم الدكتور جمال الزينى نائب الدائرة السابق.

وأضاف الأهالى، أن نتائج التصويت جاءت عشوائية ومخالفة للواقع الذى حدث داخل اللجان لأنه ليس من الطبيعى أن يحصل مرشح مستقل على 82 ألف صوت فى الوقت الذى كانت فيه معظم اللجان خاوية.

كما اعترض الأهالى على ما أسموه بسطوة البلطجة التى شهدتها الدائرة فى جولة الإعادة حيث انتشر أعداد كبيرة من البلطجية المسجلون جنائيا أمام معظم اللجان ويعملون لصالح مرشحين بعينهم كانوا يروعون الأهالى ويمنعونهم من التصويت.

وأكد الأهالى أنهم بصدد جمع توقيعات وعمل توكيلات تمهيدا لإقامة دعاوى قضائية ببطلان الانتخابات ورفع مذكرة إلى رئيس الجمهورية متضمنة كل ما حدث داخل اللجان ومدعومة بشريط فيديو وأوراق تصويت من داخل اللجان لتكشف زيف هذه النتائج المعلنة.

ومن ناحية أخرى، أمرت نيابة مركز الزرقا مساء أمس بحبس 13 مواطناً من قريتى شرمساح وميت الخولى من بينهم 8 من أنصار المرشح عمران مجاهد مرشح الوفد و5 من أنصار محمد قابيل البنا حيث وجهت لهم النيابة تهمة إثارة الشغب، وذلك على خلفية مشاجرة  حدثت بينهم عقب إعلان نتيجة الانتخابات بفوز البنا.

مقالات ذات صلة