«اشتري المصري‮»‬

«اشتري المصري‮»‬

«اشتري المصري‮»‬

أطلق صانعو الأثاث حملة تحت عنوان‮ « ‬ اشتري المصري‮ »‬ كشعار لهذه الفترة الحرجة عقب ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير‮,بعد خسائر بلغت‮ ‬2 مليون دولار في تصدير الأثاث.

أكد المهندس أحمد حلمي رئيس مجلس تصدير الأثاث أنه قد تم عقد اجتماعات مع صناع الأثاث ووافقوا بالإجماع علي إطلاق حملة‮ « ‬ اشتري المصري‮ »‬ ‬وتتضمن تخفيضات حقيقية تبدأ من‮ ‬10٪‮ ‬وتصل إلي‮ ‬40٪‮ ‬وأكثر في الورش والمصانع في دمياط والإسكندرية والعاشر من رمضان والسادس من أكتوبر مؤكداً‮ ‬ثبات عنصر الجودة،‮ ‬وتهدف الحملة إلي تدارك حجم الخسائر الكبيرة التي ألمت بالقطاع من ناحية وإنعاش الاقتصاد وعودة سيطرة المنتج المصري من ناحية أخري‮.‬

وأشار حلمي إلي أنه بصدد عقد لقاء مع الدكتور منير فخري عبدالنور وزير السياحة لمناقشة تداعيات الفترة القادمة وتنظيم حركة التصدير مع الدول الأخري وأكد أن الأثر الدقيق لثورة‮ ‬25‮ ‬يناير لن يظهر الآن فحجم الخسائر الحقيقي لا يظهر إلا بعد عدة شهور وأن تلك الخسائر تصل إلي شهر مايو القادم حيث لم يتم تلقي أي طلبات منذ اندلاع الثورة وحتي اليوم،‮ ‬مشيرا إلي أن عدم استقرار الأوضاع أدي إلي تردد العديد من المتعاقدين حيث إن إحدي الشركات الكندية اضطرت إلي تأجيل حضورها إلي دمياط للتعاقد علي استيراد منتجات خشبية وقوع أحداث جديدة‮.‬

وأكد حلمي علي ضرورة التزام المصداقية من جانب الإعلام منعا لتشويش علي الثقة رجال الأعمال والصناعة والمستثمرين مما يؤثر سلبا علي اقتصاد البلاد‮.‬

مقالات ذات صلة