إضاءة شوارع رأس البر بالمخالفة لتعليمات وزير الكهرباء

www.dmiat.com

www.dmiat.com

رصد( دمياط ) ظاهرة إضاءة معظم الأعمدة الكهربائية فى مدينة رأس البر فى وضح النهار أمس الأحد وخاصة شارع النيل برأس البر وشارع بورسعيد وهو الأمر الذى يخالف تعليمات الدكتور حسن يونس وزير الكهرباء ويتسبب فى إهدار نسبة كبيرة من الطاقة الكهربائية دون فائدة، وذلك فى الوقت الذى طالب فيه يونس بترشيد استهلاك الكهرباء لتوفير الطاقة الكهربائية وهو ما تزامن مع قيام شركات الكهرباء بالمحافظات بتطبيق خطة انقطاع الكهرباء بالتبادل بين المناطق والأحياء.

ومن جانبه أكد العربى الولى عضو محلى مركز دمياط أن الأعمدة الكهربائية فى دمياط ورأس البر مظهر حضارى تم تركيبها ضمن مشروع التنسيق الحضارى إلا أن إضاءة هذه الأعمدة ليلا أو نهارا أصبح ظاهرة سيئة لأنه يعد إهدارا للطاقة الكهربائية ومخالفة صريحة لتعليمات الوزارة. مضيفا أن السبب فى ذلك هو إهمال بعض الموظفين سواء من شبكات لكهرباء أو من الوحدات المحلية .

ومن جانبه انتقد محمد أبو سنة ممثل حزب الجمهورى الحر فى دمياط هذا الإهمال وقال إنها مسئولية مديرية كهرباء دمياط والوحدات المحلية، مضيفا أنه من الأجدى الحفاظ على هذه الطاقة المهدرة فى دمياط أفضل من قطع التيار الكهربى عن مناطق بأكملها وعن منازل المواطنين مما يسبب تعطيل أعمالهم، متسائلا: من يدفع ثمن هذه الطاقة؟ مؤكدا أن فاتورة إنارة هذه الأعمدة تدفع من جيب المواطنين، مدللا على ذلك بارتفاع مبالغ فواتير الكهرباء فى دمياط.

مقالات ذات صلة